كشفوا عن 4 أعمال تتنوع بين الكوميديا والمغامرات والخيال العلمي

    سينمائيون إماراتيون يعلنون 2020 عاماً للتحدي

    صورة

    كشفت شركة الإنتاج الإماراتية «غبشة فيلمز» عن مشاريعها السينمائية الجديدة لعام 2020، والتي تتضمن أربعة أفلام، هي «الملياردير» و«سوشيال مان» و«رحلة إلى المستقبل» بالإضافة إلى الجزء الثاني من فيلم «خلك شنب» بعد النجاح الذي حققه باكورة إنتاجات الشركة.

    وأكد مسؤولو «غبشة فيلمز» المخرج والمنتج عامر سالمين المري والمخرج هاني الشيباني والمنتج علي المرزوقي، أن الشركة تهدف إلى المشاركة بفاعلية في تكوين صناعة سينما في الإمارات، وإتاحة الفرصة أمام صناع السينما من كتّاب ومصورين ومخرجين وغيرهم للعمل، بالإضافة إلى تكوين جيل جديد من الفنانين ليكونوا نجوم السينما في المستقبل.

    تفاصيل

    أعلن المنتجون الثلاثة عن تفاصيل الأفلام الجديدة التي ستصور وتعرض في صالات السينما المحلية والخليجية خلال عام 2020، والفيلم الأول هو «سوشيال مان» (كوميدي درامي) من بطولة سعد عبدالله وعمار آل رحمة وسوسن سعد، وتأليف طلال المحمود وإخراج علي بن مطر، ومن المقرر أن يبدأ تصويره في يناير المقبل. أما العمل الثاني فهو «الملياردير» (كوميدي) من تأليف وإخراج عامر سالمين المري، ومن المقرر أن يبدأ تصويره في فبراير المقبل. بالإضافة إلى فيلم «رحلة إلى المستقبل»، والذي يندرج تحت نوعية أفلام المغامرات، من تأليف عامر سالمين، وبطولة لبنى الحسن وراسم ذهب ومايد البلوشي، وسيبدأ تصويره في إبريل المقبل. إلى جانب الجزء الثاني من فيلم «خلك شنب» الذي سينطلق تصويره في مارس المقبل، وسيتولى إخراجه هاني الشيباني، وهو من تأليف خالد الجابري، ويلعب بطولته سعد عبدالله ومحمد الكندي وعمار آل رحمة.

    كما كشف المخرج والمنتج عامر سالمين عن الموعد الرسمي لعرض فيلمه الجديد «شبح» الذي يجمع بين الرعب والغموض والكوميديا، للجمهور الإماراتي والخليجي في 26 مارس المقبل.

    عام التحدي

    أوضح سالمين أن «غبشة فيلمز» هي نتيجة اندماج ثلاث شركات فنية، وهي خطوة مدروسة تهدف لتقديم إنتاج فني متميز يستطيع أن ينافس بقوة في دور العرض، معتبراً خلال المؤتمر صحافي عقد مساء أول من أمس في مركز الشباب - أبوظبي، 2020 هو عام التحدي بالنسبة للشركة، لافتاً إلى اختيار الشركة لموسم الاجازات، خصوصاً في خلال الصيف لعرض أفلامها. وأكد أن المنتجين الآخرين على الساحة شركاء في بناء صناعة سينما إماراتية، وليسوا منافسين.

    وعن الاستعانة بمشاهير وسائل التواصل الاجتماعي؛ أوضح سالمين أن الأعمال السابقة كشفت عما يتمتع به هؤلاء من موهبة، واستطاعوا ان يحصلوا على إعجاب الجمهور. وأضاف: «الساحة الإماراتية لا يوجد بها نجوم سينما ظهروا من خلالها ويمكن أن يطلق عليهم نجوم شباك، لكن هناك فناني تلفزيون، ونحن نسعى من خلال أعمالنا أن نقدم للساحة نجوم سينما».

    وتابع سالمين: «كان لتأسيس (غبشة فيلمز) أهداف نسير عليها، ونعتقد أننا بدأنا تحقيقها بعد إعطاء الفرص للدماء الجديدة في عالم الفن السابع، من كتّاب وممثلين ومشاهير تواصل اجتماعي، لإظهار مواهبهم وإبداعاتهم الفنية، وتقديم قصص مختلفة وأفكار جديدة، مثل فيلمي (خلك شنب) و(شبح)».

    وأكمل «تهدف الشركة إلى تنفيذ أفلام تجارية ذات مقومات فنية سينمائية عالية المستوى، والاهتمام بكل العناصر المكونة للفيلم التجاري كالسيناريو والإخراج والصورة البصرية والتمثيل لتقديم أفلام تجارية بلغة سينمائية تليق بالجمهور المحلي والعربي الذي أصبح يميز ويقارن الأفلام الإماراتية مع الأفلام العالمية والعربية ذات الجودة السينمائية العالية»، معرباً عن سعادته بخوض تجربة الكتابة لعالم الأطفال، من خلال فيلم «رحلة إلى المستقبل»، الذي سيكون أول فيلم إماراتي أبطاله مجموعة من الأطفال، ومن نوعية أفلام المغامرات والخيال العلمي.

    مسؤولية

    من جانبه؛ أوضح المخرج هاني الشيباني أنه لن يكون هناك تعارض أو تداخل أثناء إنتاج الأفلام الأربعة لأن كل عمل سينفذه فريق عمل مختلف، تحت إشراف مسؤولي الشركة، مضيفاً: «نهدف في (غبشة فيلمز) إلى تقديم المنتج السينمائي الترفيهي المحلي الذي يمثل الإمارات بفنها وثقافتها بشكل مميز أمام العالم، وبعد التجربة الناجحة في اتحادنا كمخرجين ومنتجين في شركة واحدة وتقديم فيلم (خلك شنب) زادت علينا المسؤولية وكبر التحدي، بتقديم أعمال على المستوى نفسه، بل وأعلى، لذلك تعتزم الشركة إطلاق أربعة مشاريع سينمائية جديدة، استمراراً لنهج الشركة في تقديم أعمال كوميدية مختلفة عن السائد. وأعرب عن سعادته بنجاح فيلمه «خلك شنب» وردود فعل الجمهور التي شجعته على تقديم جزء ثانٍ منه.

    بينما استعرض المنتج علي المرزوقي الخطة التشغيلية للشركة فيما يتعلق بالإنتاجات السينمائية الإماراتية لعام 2020، وفرق عمل الأفلام الأربعة، مبدياً تفاؤله بإطلاق هذا الاتحاد السينمائي لإثراء الساحة بأفلام محلية ترقى بالمستوى وتنافس بقوة بقصصها المختلفة، وفريق عملها من كتّاب وممثلين ومخرجين ومواهب جديدة لتشكيل فرق عمل محترف لإنتاج هذه الأفلام السينمائية التي سيشرف على تنفيذها «غبشة فيلمز».


    تكريم

    توجه المنتجون الثلاثة خلال المؤتمر بالشكر لمركز الشباب - أبوظبي والقائمين عليه وما يطلقه من مبادرات متميزة لدعم الشباب. كما كرموا فريق عمل «خلك شنب»، باعتباره تجربة سينمائية شبابية مميزة، حقق رواجاً بعد عرضه في صالات السينما الإماراتية، كما شهد المؤتمر توقيع عقد بين «غبشة فيلمز» وكل من الممثلين محمد الكندي وأحمد سيف على بطولة فيلمين جديدين سيصور الأول في عام 2020 والثاني في 2021.

    طباعة