«الكويت السينمائي» يعلن جوائز دورته الثالثة

    اختتم مهرجان الكويت السينمائي دورته الثالثة، أول من أمس، بحفل إعلان وتوزيع الجوائز، الذي أقيم بمكتبة الكويت الوطنية، بحضور عدد من الفنانين والمثقفين.

    ففي مسابقة الفيلم الوثائقي القصير، فاز بالمركز الأول «هكذا ولدت» للمخرج عبدالوهاب الأصبحي، بينما فاز بالمركز الثاني «الديجتال والأفلام» للمخرج محمد الهولي، وحل بالمركز الثالث «العنف اللطيف» للمخرجين سعد جمال وأحمد الخضري.

    وفي مسابقة الفيلم الوثائقي الطويل، فاز بالمركز الأول «زري» للمخرج حسين حبيب، بينما جاء بالمركز الثاني «الشهيد الحي» للمخرج ثنيان الرشود، وحل ثالثاً «اعطيني قلم» للمخرجة ميس الفلكاوي.

    وفي مسابقة الأفلام الروائية القصيرة، فاز بالمركز الأول «من دون قصد» للمخرج عبدالعزيز بهبهاني، وحصل على المركز الثاني «الوظيفة» للمخرجة مريم العباد، وجاء ثالثاً «علي» للمخرج مقداد الكويت.

    وقالت رئيسة المهرجان، فاطمة الحسينان، إن المهرجان حقق أهدافه، وعمل على تحريك السينما الكويتية وتنشيطها، وتحفيز الشباب الكويتي على تقديم الأفضل.

    وأضافت، في كلمة الختام: أن الدورة الثالثة ركّزت على الأفلام الوثائقية القصيرة والطويلة، لأهميتها من حيث المجهود والبحث عن الحقيقة، مشيرة إلى أن الفيلم الروائي الطويل ستكون له مكانته في الدورات المقبلة. ونظم المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب الدورة الثالثة من المهرجان، بمشاركة 21 فيلماً.

     

    طباعة