المدير الفني لمهرجان القاهرة الدولي

رحيل الناقد السينمائي يوسف شريف رزق الله

أجيال متعاقبة من النقاد والسينمائيين تتلمذت على يدي يوسف شريف. أرشيفية

توفي، أمس، في القاهرة الناقد السينمائي المصري يوسف شريف رزق الله، عن 77 عاماً، إثر «وعكة صحية». ونشرت جمعية نقاد السينما المصريين بياناً على صفحتها على «فيس بوك» نعت فيه رزق الله الذي قالت إنه «أحد مؤسسي الجمعية والمدير الفني لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي والمعلم الذي غرس حب السينما في القلوب».

كما نعى مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، برئاسة المنتج والكاتب محمد حفظي، «بكل الحزن والأسى المدير الفني للمهرجان، الناقد السينمائي الكبير يوسف شريف رزق الله، الأب الروحي والأستاذ والمعلم والقامة السينمائية والإعلامية الكبرى الذي ساهم في قيادة دفة المهرجان على مدار أربعين عاماً، منذ أن كان سكرتيراً فنياً له عام 1978، ومديره الفني منذ عام 2000، ليسهم بكل جهده في دفع المهرجان للأمام، بعد أن منح الحياة السينمائية عمره وتتلمذ على يديه أجيال متعاقبة من النقاد والسينمائيين».

وأضاف بيان المهرجان «إذ تنعى إدارة المهرجان يوسف شريف رزق الله فإنها تودع الأب الروحي لكل العاملين في المهرجان، والعلامة الفريدة فى عالم السينما ليس في مصر فقط بل والعالم العربي أجمع، وتودع يوسف شريف رزق الله الإنسان بكل ما تحمله الكلمة من معاني النبل والشرف».

تخرج رزق الله في مدرسة الجزويت عام 1961، قبل أن يتخرج في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة عام 1966. وقد عمل محرراً ثم رئيساً للتحرير للنشرات الإخبارية في مراقبة الأخبار باتحاد الإذاعة والتلفزيون.

وأصبح رئيساً لقناة النيل الدولية من 1997 حتى عام 2002، كما شغل منصب رئيس قطاع التعاون الدولي بمدينة الإنتاج الإعلامي، ورئيس جهاز السينما بالمدينة. وعُرف اسم يوسف شريف رزق الله بين قطاع عريض من الجمهور من خلال إعداد وتقديم العديد من البرامج السينمائية بالتلفزيون المصري، وكذلك رسائل مهرجان القاهرة السينمائي الدولي ومهرجان كان وغيرهما.

كما شارك في لجان التحكيم في مهرجانات سينمائية عدة في الداخل والخارج.

طباعة