الفيلم يدور في قالب اجتماعي كوميدي.. ويضم فنانين من دول مختلفة

ناصر التميمي: «سفر اضطراري» يبرز نموذج إمارات التسامح

صورة

بحضور نخبة من الفنانين، نظم، مساء أول من أمس، في فوكس سينما بالنيشن تاور في أبوظبي، عرض خاص للفيلم الإماراتي الجديد «سفر اضطراري»، الذي أخرجه وأنتجه المخرج ناصر التميمي.

تدور أحداث الفيلم في قالب اجتماعي كوميدي، حول الشاب فارس المقيم في مصر، الذي يكتشف فجأة أن والده يقيم في الإمارات، فيسافر إلى أبوظبي للبحث عنه، وهناك يمرّ بمواقف متعددة. ورغم أن قصة الفيلم ليست جديدة، ولكنها تمثل «قماشة واسعة» أمام صنّاع الفيلم لإضافة بصمات خاصة عليه، وهو ما استغله المخرج التميمي لتقديم رسالة يوضح فيها أن دولة الإمارات تمثل النموذج الأرقى للتسامح، وتحقق تجربة التعايش السلمي الحقيقي بين المقيمين على أرض الإمارات، إذ تشهد الإمارات تعايش كل الأديان والطوائف المعروفة في العالم، من خلال وجود 200 جنسية تعيش جنباً إلى جنب بسلام وهدوء، بحسب ما أشار التميمي. وأكد المخرج الإماراتي أن ذلك انعكس على فريق عمل «سفر اضطراري» الذي جمع بين فنانين من دول مختلفة، ومن بينهم: حبيب غلوم (الإمارات)، وبدرية طلبة (مصر)، وفيّ الشرقاوي (البحرين)، بالإضافة إلى مجموعة من الممثلين، منهم عادل عبده ومصطفى الكعبي وإيمان سلطان، ونورة نبيل ورشا السيد وسعيد الناعور وليليا، إلى جانب الفنان الإماراتي الشاب عيسى عرب الذي قام بدور «فارس». كذلك حرص المخرج على استعراض أبرز المعالم الحضارية السياحية في أبوظبي، وطرح قضايا متعددة، وإن كانت نهاية الفيلم جاءت مفاجئة من دون تمهيد. وأوضح ناصر التميمي أن تصوير الفيلم بدأ في الثامن من نوفمبر الماضي، واستمر حتى نهاية الشهر، وتخللته أيام توقف، بينما أصبح الفيلم جاهزاً للعرض السبت الماضي، أي قبل موعد العرض الخاص بيومين فقط، معرباً عن سعادته بما تشهده الحركة السينمائية في الإمارات من نشاط، وبسعي صنّاع الأفلام إلى تقديم أعمال تضيف إلى المشهد السينمائي.

وذكر التميمي، الذي قدم من قبل ثلاثة أفلام قصيرة وفيلمين طويلين، أن «سفر اضطراري» يختلف عن الأعمال السابقة التي قدمها، إذ صور مشاهده في ما يزيد على 17 موقعاً مختلفاً، بينما لم تكن مواقع التصوير تزيد على أربعة في الأفلام السابقة. كما أعرب عن شكره لرعاة الفيلم وداعميه، وكذلك أعضاء فريق العمل المشارك، وفي مقدمتهم الفنان حبيب غلوم، إذ يمثل الفيلم الجديد ثالث تعاون فني بينهما.

• 17 موقعاً صُوّر فيها فيلم التميمي الجديد، الذي أصبح جاهزاً للعرض.

طباعة