أكثر من 60 سينما مؤقتة ومتنقلة في دبي وأبوظبي والشارقة

«سينما عقيل»: أفلام جديدة ومشوّقة ضمن عروض فبراير

عروض «سينما عقيل» تضم أعمالاً حائزة جوائز وإعجاب النقاد. من المصدر

تستعد سينما عقيل لتقديم عدد من العروض لمجموعة أفلام ملهمة في شهر فبراير، تشمل أفلاماً حائزة جوائز وإعجاب النقاد، وعروضاً لأبرز أفلام المهرجانات السينمائية في العالم، وأفلاماً سينمائية إقليمية، بغرض تقديم تجربة سينمائية استثنائية. ويتضمن برنامج شهر فبراير عرضاً حصرياً لفيلم «مفك» الحائز جوائز عدة للمخرج بسام جرباوي، كما عرض حصرياً في مهرجان تورونتو السينمائي الدولي، ويتطرق الفيلم لمعاناة الأسير بعد تحريره، وكيفية تأقلمه مع الحياة.

وفيلم «فوتو كوبي» الحاصل على جائزة أحسن فيلم في مهرجان الجونة السينمائي 2017، وجائزة الجمهور في مهرجان مالمو للسينما العربية 2018.

كما تعرض السينما فيلم «المجلس» بدعم من آفاق (الصندوق العربي للثقافة والفنون) للمخرج الأردني يحيى العبدالله، وهو فيلم وثائقي يناقش قضايا تتعلق بهموم وآمال طلبة إحدى المدارس الأساسية في مدارس «وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين» (الأونروا)، في الأردن.

وكذلك فيلم «صباح الخير» للمخرج اللبناني بهيج حجيج، الذي رشح لجائزة أحسن فيلم عربي في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي 2018.

وفيلم «واجب» الفلسطيني، إخراج آن ماري جاسر، الحائز جائزة المهر الطويل لأفضل فيلم روائي في دورة مهرجان دبي السينمائي لعام 2017، في حين حصد بطلاه الممثلان محمد وصالح بكري جائزة أفضل ممثل، كما حصل الفيلم على أربع جوائز في مهرجان لوكارنو السينمائي الدولي.

و«سينما عقيل» هي سينما بديلة مستقلة، تتيح الفرصة للجمهور لمشاهدة نوعية مختلفة من الأفلام العالمية والمحلية، من نتاجات ابداعية زمنية مختلفة، بهدف رفع الوعي والاهتمام بالفيلم والفنون السينمائية، وأُطلقت عام 2014 كسينما رحالة، وأقامت حتى الآن أكثر من 60 سينما مؤقتة ومتنقلة في دبي وأبوظبي والشارقة، جذبت فيها أكثر من 35 ألف مشاهد. وفي سبتمبر 2018، فتحت سينما عقيل في دبي أبوابها للجمهور من خلال موقعها الجديد في القوز، ما يجعلها أول سينما بديلة في منطقة الخليج العربي. ومقر سينما عقيل هو بالشراكة مع السركال أفنيو.

طباعة