متعلقات لايزا مينيلي تحقق أسعاراً فلكية

قال منظمون في دار مزادات «بروفايلز إن هيستوري»: «إن قبعة لايزا مينيلي وحذاءها الطويل وقميصها، التي تميزت بها في فيلم (كاباريه)، جمعت 81250 دولاراً في مزاد بلوس أنجلوس، كما بيع السيناريو المكتوب للفيلم، الذي صدر عام 1972 ويحمل كلمات بخط يدها، مقابل 15 ألف دولار.

وحصد مزاد «لوف - لايزا»، الذي استمر ثلاثة أيام، وضم مجموعة كبيرة من المتعلقات الشخصية للممثلة والمغنية الشهيرة، أكثر من 1.2 مليون دولار، وبيعت بعض الأغراض فيه بأكثر من ثلاثة أمثال السعر المقدر قبل البيع.

وعُرضت في المزاد أكثر من 1700 قطعة، بينها أشياء كانت لوالدي مينيلي، الممثلة جودي جارلاند والمخرج فنسنت مينيلي، والمئات من قبعات المغنية وأوشحتها وملابس للمصمم الشهير هالستون تعود للسبعينات.

وبيع شعر جارلاند الأشقر المستعار، الذي وضعته في فيلم «ذا ويزرد أوف أوز»، الذي جسدت فيه شخصية دوروثي، مقابل 17500 دولار، وهو ما يزيد 16 مرة على المبلغ المقدر لبيعه. كما حصدت مجموعة الصور الخاصة بفنسنت مينيلي التي تصور حياته المهنية 11875 دولاراً. وأحجمت دار مزادات «بروفايلز إن هيستوري»، أمس، عن كشف معلومات عن المشترين.

وكانت المزايدة على الأغراض التي استخدمتها مينيلي في فيلم «كاباريه» من أكثر المزايدات شراسة. وحصلت مينيلي على جائزة الأوسكار عن أدائها لدور مغنية في ملهى ليلي في برلين تدعى (سالي بولز) في الفيلم الذي قفزت من خلاله إلى النجومية.