<![CDATA[]]>
<

بالصور..كيت بلانشيت تُسلّم هيفاء المنصور «جائزة أي دبليو سي»

كيت بلانشيت تُسلّم هيفاء المنصور «جائزة أي دبليو سي»

صورة

قدّمت الممثّلة الهوليوودية، الحائزة جائزة أوسكار، وسفيرة أي دبليو سي شافهاوزن، كيت بلانشيت، جائزة «أي دبليو سي للمخرجين» بنسختها السّادسة، للمخرجة السينمائية السعودية هيفاء المنصور، وفيلمها Miss Camel، وأُقيم حفل توزيع الجائزة أثناء حدث أي دبليو سي الشهير «من أجل حبّ السينما»، خلال مهرجان دبي السينمائي الدولي الـ14. وتلقّت الفائزة منحة قدرها 100 ألف دولار وساعة «دافنشي أوتوماتيك 36».

وقدمت ريا أبي راشد، مقدمة البرامج التلفزيونية، حفل أي دبليو سي «من أجل حبّ السينما»، إلى جانب الإعلامي وسام بريدي. وحضر الحفل عدد من المشاهير وسفراء الدار السويسرية، مثل سونام كابور، باتريك ستيوارت، توبا بويوكستون وجيسيكا قهواتي، إضافة إلى الممثّل الفرنسي كلوفيس كورنيلا، ريم السعيدي، والممثلّة المصرية يسرا.

وقالت كيت بلانشيت: «يسرّني التعاون مرّة أخرى مع لجنة تحكيم جائزة أي دبليو سي للمخرجين؛ تأسرني دائماً وجهات النظر المختلفة للأعمال التي يقدمها المشتركون».

أما الرئيس التنفيذي لدار أي دبليو سي شافهاوزن، كريستوف جرينجر-هير، فقال: «نحن في أي دبليو سي شافهاوزن نؤمن بأن صناعة الأفلام هي جزء من الإبداع الثقافي، ونوع من الفنون التي تتمحور حول مجموعة واسعة من الموضوعات الجوهرية التي تهم البشرية. وكوننا رواة قصص، نُعرب عن تقديرنا الشديد لإبداع وشجاعة وشغف المخرجين الموهوبين، ونفتخر بدعمهم من خلال جائزة أي دبليو سي للمخرجين».

من جهته، قال رئيس مهرجان دبي السينمائي الدولي وعضو لجنة تحكيم جائزة أي دبليو سي للمخرجين، عبدالحميد جمعة: «تُذهلنا أعداد الأسماء المُدرجة ومستواها كلّ عام. نقدّر رؤية وإبداع المخرجين في المنطقة، ونسعى من خلال هذه الجائزة إلى مساعدتهم على تحقيق حلمهم».

ترأست لجنة التحكيم الممثّلة كيت بلانشيت، وذلك للمرّة الثالثة. ومن بين أعضاء لجنة التحكيم الممثّلة التونسية هند صبري، الرئيس التنفيذي للدار كريستوف غرينجر-هير، ورئيس مجلس إدارة مهرجان دبي السينمائي الدولي عبدالحميد جمعة، والمدير الفني للمهرجان مسعود عمر الله العلي.