«خطاب الملك» يحصد 7 جوائز في «بافتا»

من فيلم «خطاب الملك». أرشيفية

هيمن فيلم «خطاب الملك» (ذا كينجز سبيتش) على أرفع جوائز الأفلام البريطانية، أول من أمس، وحصل الفيلم على جائزة أفضل فيلم، فضلاً عن ست جوائز أخرى من الأكاديمية البريطانية لفنون السينما والتلفزيون «بافتا»، ويدور فيلم «خطاب الملك» وهو عمل درامي بريطاني عن كفاح الملك جورج السادس مع تلعثمه، عشية الحرب العالمية الثانية، وحصل بطل الفيلم كولين فيرث على جائزة أفضل ممثل.

وفاز الممثل جيفري راش، الذي لعب دور مدرب الملك على فن الالقاء، بجائزة أفضل ممثل مساعد، كما حازت الممثلة هيلينا بونام كارتر التي لعبت دور الملكة جائزة أحسن ممثلة مساعدة. كما حاز الفيلم جائزة أفضل نص سينمائي أصلي وأفضل موسيقى وأفضل فيلم بريطاني. كما رشح الفيلم للحصول على 14 جائزة.

ومع اقتراب حفل زفاف الأمير ويليام وكيت ميدلتون يقدم الفيلم للمشاهدين رؤية مختلفة حول العائلة الملكية تتعلق بالصراعات المتعلقة بوالد الملكة إليزابيث الثانية. وتمكن فيلم «خطاب الملك» الذي بلغت موازنته 17.3 مليون جنيه استرليني فقط (27.7 مليون دولار) من الحصول على جوائز عدة، اذ حاز كولن فيرث جائزة أحسن ممثل في حفل «غولدن غلوب»، كما أنه رشح للحصول على 12 جائزة في حفل الأوسكار المقبل.

كما تمكنت الممثلة ناتالي بورتمان التي حازت جائزة أحسن ممثلة في حفل «غولدن غلوب» بالفوز بجائزة أحسن ممثلة في «البافتا»، وذلك عن دورها راقصة باليه في فيلم «بلاك سوان». وتعتبر جوائز «بافتا» التي تمنح قبل أسابيع من جوائز الأوسكار في لوس أنجلوس، من أبرز الجوائز العالمية، وعادة ما تعطي مؤشرات بشأن الأفلام التي قد تفوز بجوائز الأوسكار المرموقة.

طباعة