يهود النمسا: «وادي الذئاب» معادٍ للسامية

اتهمت الجالية اليهودية في العاصمة النمساوية فيينا، أصحاب دور العرض السينمائية وموزع الفيلم السينمائي التركي بعنوان «وادي الذئاب - فلسطين» بأنهم «معادون للسامية». وانتقد سياسيون وجماعات يهودية في النمسا وألمانيا الفيلم التركي قبل بدء عرضه الذي سيبدأ اليوم، والذي يتزامن مع ذكرى المحرقة (الهولوكوست). وقال رايموند فاستنباور، إن الفيلم «يحرض على الكراهية الدينية ويزدري المعتقدات الدينية، لأنه يستخدم قوالب معاداة السامية».

وأضاف أن الفيلم يقارن بصورة غير مباشرة بين وضع الفلسطينيين والمحرقة اليهودية. وتدور أحداث الفيلم حول عملاء أتراك يحاولون الانتقام من ضابط إسرائيلي متورط في الواقعة الحقيقية لاستيلاء البحرية الإسرائيلية بالقوة في العام الماضي على سفن أسطول الحرية الذي كان يحمل مساعدات إلى قطاع غزة، ما أسفر عن مقتل تسعة أتراك.

طباعة