ستيفن سبيلبرج يعارض قراراً "عنصرياً" للأوسكار: كلنا سواسية !

 أعلن المخرج الأمريكي ستيفن سبيلبرج معارضته قرار أكاديمية الأوسكار الأخير بخصوص اختصار 8 جوائز من الحفل الرسمي في 28 مارس الجاري.

ووفقًا لموقع "فيلم نيوز" الأمريكي أعلنت لجنة الأوسكار في وقت سابق، أنها ستقوم باقتطاع 8 جوائز من الحفل الرسمي وإعلانها في اليوم السابق للحفل في تسجيل يبث على الهواء مباشرة وقال "سبيلبرج": "أختلف مع قرار اللجنة التنفيذية، نحن نصنع أفلام سويًا حتى أصبحنا عائلة واحدة".

وأضاف: "أشعر أنه لا يوجد أحد فوق الاعتبار فيما يخص جوائز الأوسكار، وكذلك لا يوجد أحد دون المستوى، نحن جميعًا سواسية على نفس الجبهة والأهمية، وجميعنا نبحث عن أفضل طريقة لقص حكاية، وهذا يعني أنه من حق الجميع أن يجلس معًا على مائدة التكريم".

وتتضمن الجوائز المختصرة الثمانية: أفضل وثائقي قصير، وأفضل مونتاج، وأفضل مكياج وتصفيف شعر، وأفضل موسيقى تصويرية، وأفضل تصميم إنتاج، وأفضل خلط أصوات، وأفضل فيلم حي، وأفضل أنيميشن قصير.

وعبّر "سبيلبرج" عن رغبته في أن تعود اللجنة في قرارها، قولها: "أتمنى أن تعود اللجنة في قرارها، ولكنني لست متفائلًا بهذا الأمر".

وينافس "سبيلبرج" هذا العام بفيلم "ويست سايد ستوري" على أكثر من فئة منهم: أفضل إخراج وأفضل فيلم في 2022.

طباعة