تشييع جنازة الإعلامي إياد داود.. وشقيقه يكشف سبب الوفاة

شُيعت جنازة الفنان والإعلامي المصري إياد داود من مسجد مصطفي محمود بمنطقة المهندسين، اليوم الأحد، بعد صلاة الظهر، بحضور خطيبته وشقيقه خالد داود وعدد من أصدقائه الذين لم يتمالكوا دموعهم حزناً علي رحيل إياد بعد معاناته من مضاعفات الإصابة بفيروس كورونا وفق ما ذكر شقيقه.

وقالت صحيفة "الوطن" المصرية إن خطيبة إياد داود انهارت من البكاء حزناً على رحيله المفاجئ، فيما بدا الحزن واضحاً على أصدقائه أثناء حملهم للنعش وقت دخوله وخروجه من مسجد مصطفي محمود.

وتوفي إياد داود، مساء أمس السبت، عن عمر ناهز 39 عاماً، وكان أبرز أعمال الراحل المشاركة مع عدد آخر من الإعلاميين الشباب في تقديم برنامج "شبابيك" وكان بينهم الإعلامي والفنان عمرو سمير الذي توفي هو الآخر قبل سن الأربعين.

طباعة