أزمة تغريدات بين رابح صقر و «روتانا» على خلفية «نوع من البشر»

تسببت الأغنية الجديدة للفنان السعودي رابح صقر، في إثارة الجدل على وسائل التواصل الاجتماعي بسبب تغريدات متبادلة بينه وبين شركة «روتانا».

جاء ذلك في تغريدات على «تويتر» نشرتها «روتانا» وعلق عليها رابح صقر.

بدأت القصة بتدوينة «روتانا»، التي تحدثت فيها عن أغنية رابح صقر الجديدة التي تحمل عنوان «نوع من البشر».

وقالت «روتانا» في نص التدوينة: «جمهور أبو صقر جاهزين ولا بعد؟… ترى باقي يوم واحد بس على نوع من البشر».

ورد رابح صقر بتغريدة نصها: «سؤال… شركة روتانا سعوديه؟ ولا… لبنانيه؟ علشان نتفاهم مع نوع من البشر»، لكنه لم يوضح المقصود من تدوينته.

لكن سالم الهندي، الرئيس التنفيذي لروتانا رد بتغريدة يقول نصها: «روتانا شركة سعودية عربية يرأس مجلس إدارتها الأمير الوليد بن طلال ومقرها العاصمة الرياض».

ولفت إلى أنها تضم نخبة من فناني الوطن العربي وأنها تعرف تتفاهم مع كل أنواع البشر، بينما قال مدير إدارة الفنون الشعبية في روتانا، في تدوينة أخرى إن «روتانا هي من هي من صنعت رابح صقر».

وتفاعل رابح صقر مع تدوينة سالم الهندي، التي أورد فيها اسم الوليد بن طلال، بالقول: «لله يطول بعمره الوليد بن طلال ويحب الكوادر السعودية»، لكنه نشر تدوينة أخرى لاحقا، تحدث فيها عن أغنيته الجديدة.

طباعة