بسبب قبلة من ريتشارد جير قبل 15 عاما ..تبرئة نجمة هندية شهيرة من تهمة «ارتكاب الفحشاء»

برأت محكمة هندية أخيرا شيلبا شيتي من تهم ارتكاب فعل فاحش بعد 15 عاما من قبلة الممثل ريتشارد جير لنجمة بوليوود على خشبة المسرح.

وأظهرت لقطات من عام 2007 نجم هوليوود وهو يقبل خد شيتي في مناسبة للتوعية بمرض الإيدز في دلهي.

وحُكم الآن فقط بأن التهم «لا أساس لها من الصحة»، حيث قالت المحكمة إنها كانت ضحية مبادرة غير مرغوب فيها. بحسب " بي بي سي"

وأثارت القبلة آنذاك احتجاجات من قبل جماعات هندوسية متطرفة التي اعتبرت أنها إهانة للقيم الهندية، التي تعتبر التقبيل في الأماكن العامة من المحرمات.

ووكان ريتشارد جير عانق غير شيتي وقبّلها على منصة عامة في حفل خيري في دلهي منذ ما يقرب من 15 عاما، وهو الفعل الذي اعتذر عنه لاحقا.

وقال الممثل إنه «كان يحاول إظهار أن التقبيل فعل آمن لا يمكن أن يؤدي إلى انتقال فيروس نقص المناعة البشرية».

وألغت المحكمة العليا في الهند بعد فترة وجيزة مذكرة توقيف بحق الممثل الأمريكي بشأن الواقعة. ورفضت الادعاءات المرفوعة ضد الممثل ووصفتها بأنها رفعت بسبب «دعاية رخيصة».

ولكن الأسبوع الماضي فقط، أسقطت التهم الموجهة إلى شيتي عن الواقعة نفسها في مومباي، بعدما اختفت القضية في نظام المحاكم الهندي.

وجادل الفريق القانوني لنجمة بوليوود بأنه من غير العدل أن تعتبر شيتي «مذنبة» لأنها لم تحتج بما فيه الكفاية على القبلة في ذلك الوقت.

وجذبت شيلبا شيتي الأضواء خارج الهند، أيضا في عام 2007، بعد ظهورها في برنامج تلفزيون الواقع في المملكة المتحدة «سيليبريتي بيغ براذر»، حيث كانت ضحية للتنمر العنصري والإهانات. واستمرت فيه حتى فازت في المسابقة.

طباعة