مصر.. النائب العام يأمر بالتحقيق العاجل في وفاة وائل الإبراشي

أمر النائب العام المصري المستشار حمادة الصاوي باتخاذ إجراءات التحقيق العاجل في وفاة الإعلامي وائل الإبراشي.

وذكرت النيابة العامة في بيان اليوم السبت، أن زوجة المتوفى تقدمت بعريضة إليها اتهمت خلالها طبيبا بالتسبب في وفاته، إذ أعطاه أقراصا غير متداولة مدعيا فاعليتها في العلاج من فيروس كورونا، وأقنعه بتناولها وعلاجه بالمنزل.

وقالت زوجة الإبراشي إن "الطبيب كان يُدخن بشراهة في غرفة نوم المتوفى خلال ملازمته، رغم ما لذلك من أثر سلبي".

وأضافت أنه بالرغم مما أسفرت عنه "نتائج فحوصات المتوفى من وجود التهاب وتليف بالرئتين إلا أن الطبيب أصر على استمرار علاجه بذات الدواء المشار إليه الذي ادعى اختراعه حتى تواصل المتوفى مع أطباء آخرين، ودخل المستشفى بنسبة فشل وتليف رئوي عالية، فحاولوا علاجه على مدار سنة كاملة حتى توفي من مضاعفاتها".

وبعرض الأمر على المستشار النائب العام أمر بالتحقيق العاجل في الواقعة.

وكان الدكتور خالد أمين عضو مجلس نقابة الأطباء وعضو لجنة آداب المهنة بالنقابة، قال في وقت سابق، إن النقابة قررت فتح تحقيق في حضور المستشار القانوني بشأن واقعة وفاة الإعلامي الراحل وائل الإبراشي؛ لاستجلاء الحقيقة.

وأوضح "أمين" حسب صحيفة مصراوي، أن النقابة قررت فتح التحقيق بعد حالة الجدل التي أثارتها الواقعة خلال الأيام الماضية، وبيان مدى تسبب خطأ طبي ارتكبه الطبيب الذي أشرف على علاجه أثناء العزل المنزلي من عدمه.

طباعة