زوجة وائل الإبراشي تكشف مفاجأة عن سبب وفاته

كشفت سحر الإبراشي، زوجة الإعلامي المصري الراحل وائل الإبراشي، مفاجأة كبرى عن سبب وفاته، وقالت لإحدى الصحف المصرية إن خطأ طبي تسبب في وفاته.

وقالت زوجة الراحل لصحيفة "اليوم السابع" إن وائل الإبراشي أصيب بكورونا وأخطأ طبيب عزل المنزل في العلاج وبعد وصوله للمستشفى تولى الحالة طبيب آخر وتحسنت الحالة وأجرى معجزة معه، وفي شهر مارس الماضي ذهب إلى مستشفى آخر لعملية تأهيل حتى يعود إلى حياته الطبيعية، وبذل الأطباء مجهوداً كبيراً معه وتم إبلاغهم أنه سيعود لحياته الطبيعية ولعمله.

وأضافت أن لديهم ابنة واحدة تبلغ من العمر 15 عاماً، وكان يحادثها ويقول سوف أعود لها، كما كان يتعامل بشكل طبيعي مع الآخرين في الآونة الأخيرة، ولم يكن له وصية معينة.

وكان الآلاف من الأهالي وأقارب وعائلة وجيران الإعلامي الراحل وائل الإبراشي قد شاركوا في تشييع جثمانه بمسقط رأسه في محافظة الدقهلية، من داخل مسجد "سيدى سالم أبو الفرج" بمدينة شربين، وتم دفن الجثمان بمقابر العائلة.

وتوفي الإعلامي وائل الإبراشى، أول من أمس، عن عمر يناهز 58 عاماً، بعد رحلة من العلاج جراء تداعيات إصابته بفيروس كورونا، والتي ألزمته الفراش معتمداً على التنفس الصناعي لأكثر من عام.

طباعة