عمرو دياب متهم و"ستروين" بالتحريض على التحرش.. فيديو

أثار إعلان الفنان المصري الشهير، عمرو دياب، لسيارة من صناعة شركة "سيتروين"، جدلا واسعا في مواقع التواصل، بعد أن اعتبره البعض "مسيئا" ويحرض على "التحرش".

وفي مقطع فيديو إعلاني لسيارة "ستروين" أطلق بمطلع شهر ديسمبر الجاري، يظهر الفنان عمرو دياب وهو يقود السيارة، ومن ثم تمر فتاة أمامه فجأة، فيقف قبل أن يصدمها، ويلتقط لها صورة عن طريق ميزة تحويها السيارة في إحدى مرافقها، ومن ثم يظهر في الإعلان أن الفتاة معه في السيارة، واستطاع التعرف عليها.

وتداول رواد مواقع التواصل مقطع الفيديو الإعلاني هذا، وتباينت الآراء حول طريقة الإعلان، ومنهم من اعتبره أنه "يحرض على التحرش"، والبعض اعتبره "مسيئا".

كما تم العديد من الاتهامات إلى طاقم شركة الدعاية ولشركة ستروين إلى جانب عمرو دياب، حيث أعرب الكثيرون عن استغرابهم من أن كل هؤلاء لم يلفت نظرهم أن الإعلان ينتهك الخصوصية ويحرض على التحرش، وتصوير الغير بدون إذن، وكل ذلك يندرج تحت المخالفات القانونية التي تعرض صاحبها للمساءلة.

 

 

طباعة