لعنة عماد حمدي تطارد نادية الجندي بعد وفاته بـ 37 عاما : زوجي وأبو ابني الوحيد

هددت الفنانة المصرية، نادية الجندي، بمقاضاة كل من يستغل اسمها عبر مواقع التواصل الاجتماعي ‏بغرض نشر شائعات لا أساس لها من الصحة.‏ وجاء تهديد نادية الجندي بعد انتشار شائعة متداولة عنها منذ سنوات طويلة، بشأن سرقتها أموال زوجها الفنان الراحل، عماد حمدي.

ورغم وفاة الفنان عماد حمدي منذ ما يزيد عن 37 عاما، إلا أن الاتهامات لا تواجه الفنانة نادية الجندي بين الحين والآخر، حيث هاجمها بعض المتابعين عبر تعليقات على مواقع التواصل الإجتماعي وقال لها أحدهم انها متهمة بأخذ جميع أمواله.

وكان الفنان الراحل، عماد حمدي، هو أول زيجات نادية الجندي، في عام 1962، وأثمر زواجهما عن نجلها الوحيد، هشام، وانفصلا في عام 1974.

وأوضحت الفنانة نادية الجندي الأمر، قائلة: « كل دي إشاعات وغير حقيقي، وأنا سبق ورديت عليها بالمنطق والدلائل، وعماد حمدي كان أبويا وأخويا وزوجي وأبو ابني الوحيد، ولا يمكن أن أسيء له في يوم من الأيام، وعلاقتنا كانت جيدة جدا حتى وفاته ربنا يرحمه، واشتغل معايا في أكتر من فيلم بعد الطلاق».

وطلبت نادية الجندي من مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي «بعدم تصديق بعض الصفحات وقنوات»يوتيوب«الكاذبة التي تبحث عن التفاعل والمكسب السريع على حساب تشويه سمعة الناس والتشهير بهم».

وفي المدة الاخيرة تعرضت نادية الجندي، إلى سرقة خاتمي ألماس يبلغ سعرهما 2 مليون جنيهًا، من الفيلا الخاصة بها، ووجهت الاتهام لخادمتها.

وكشفت التحقيقات أن المتهمة خططت لارتكاب عملية السرقة في شهر أغسطس الماضي، وذلك بعدما اتفقت مع زوجها على ذلك، وباعت كلًا منهما بمبلغ مالي قدره 10 آلاف جنيه.

كما قالت نادية الجندي خلال التحقيقات، إنها اكتشفت سرقة الخاتمين في يوم 10 سبتمبر 2021، عند فتح دولابها الخاص لترتديهما، حيث اكتشفت اختفائهما من الدولاب، وكانت آخر مرة ارتدتهما في بداية شهر مارس 2021، ويُشار إلى أن الخادمة تركت العمل في الشهر نفسه، بعد ذلك استلمت خادمة أخرى العمل في البيت، لتتهم كلاهما بارتكاب الجريمة، وأيضًا زوج الخادمة الأولى، وذلك بتهمة التحريض

ويذكر أن آخر أعمال الفنانة نادية الجندي هو مسلسل سكر زيادة، وشارك فيه عدد من الفنانين منهم الفنانة نبيلة عبيد، سميحة أيوب، هالة فاخر، طارق عبد العزيز، ومي الغيطي.
والمسلسل من إخراج وائل إحسان وتأليف أمين جمال

 

طباعة