صاحبة فيديو "تنازلات الفنانات": أنا بريئة

أكدت الفنانة دينا حسين الشهيرة، صاحبة الفيديو المتداول حول "تنازلات الفنانات"، أنها تُكن وافر الاحترام لمصر وفنانيها، لافتة إلى أن إحدى الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي أعادت نشر مقطع فيديو لها من العام الماضي، كانت تتحدث فيه عن موقف ضايقها من أحد المنتجين، مؤكدة براءتها من إعادة نشر الفيديو مرة ثانية.

وقالت دينا حسين في فيديو جديد: "أنا دينا حسين صاحبة الفيديو الذي ظهر منذ عام ومازال يظهر حتى الآن، ولا أعرف لماذا يتم نشر الفيديو مرة ثانية اليوم، فهذا الفيديو كان منذ عام وكنت أفضفض فيه مع أصحابي من الناس اللي أحبها، وكنت أشتكى من شخصية معينة في شركة إنتاج، ولم أذكر أي اسم".

وأضافت بحسب ما نقلت عنها صحيفة "المصري اليوم": "أخرجت كلامي في فيديو والفيديو انتشر، وخرجت في برنامج مع ريهام سعيد وقلت إنه ليس كل الناس سيئة، ومصر هي هوليوود الشرق وأم الدنيا وهي من صنعت الفن من الأساس، فمش أنا حتة عيلة من ستتحدث وتعقب على مصر وفنانين مصر، فأنا عقبت على مشكلة أواجهها".

وتابعت: "أنا واحدة شغالة من خير بلدي ورزقي كله في وطني وحياتي كلها في بلدي، فكيف أهاجم البلد الذي أعمل فيه، أنا تحدثت عن شيء معين كان مضايقني واتصححت لي المعلومة ونزلت أغنيتي واحتفلنا وأعيش دنيتي بشكل طبيعي، فليس لي علاقة تماماً بنشر الفيديو الآن مرة ثانية وبريئة من هذا الأمر".

وكان الاتحاد العام للنقابات الفنية في مصر قد أصدر بياناً استنكر فيه تصريحات "غير لائقة وغير مسؤولة" من مطربة دون أن يسميها، معتبراً أنها "تنال من سمعة فنانات مصر".

وقال البيان: "لقد سعت الفنانة إلى تحقيق الشهرة والترند دون الالتفات لقيم الولاء والانتماء لهذا الوطن الذي شهد مولد الفن والثقافة على وجه الأرض منذ آلاف السنين، وسوف يستخدم اتحاد النقابات الفنية حقه في تقديم بلاغات رسمية للجهات المعنية لاتخاذ إجراءات حاسمة في مواجهة كل من تسول له نفسه أنه يستطيع نشر أحاديث عامة عن وقائع غير محددة دون أي أدلة أو براهين لتحقيق مكاسب على حساب سمعة مصر بإهانة الفن وصناع الفنون الذين يقومون بدور الظهير الثقافي لقضايا الوطن والمواطنة من خلال الأعمال التي تزرع القيم النبيلة في وجدان الجماهير".

طباعة