هبة رشوان توفيق ترد على ابن شقيقتها: فلوس والدي وهو حر فيها (فيديو)

تناولت الإعلامية المصرية هبة رشوان توفيق، تفاصيل أزمة والدها الفنان رشوان توفيق مع شقيقتها آية وزوجها وابنها، قائلة: «الإعلامي عمرو الليثي استضافني في برنامجه أنا ووالدي وسأله عن ابنته، فقاله له إن هناك خلافا بينه بين ابنته وزوجها وحفيده، وهناك قضية مرفوعة في القضاء، وقال إنه يعيش أسوأ فترة في عمره وأنه المقتول الحي».

وقالت هبة  لصحيفة «الوطن»، «والدي لم يقل أكثر من ذلك، ولكن معنى كلامه أنه يوجد قطيعة، ولم نكن ننوي الإفصاح عن الموضوع، وبرومو البرنامج جرى نشره قبل إذاعة الحلقة بـ 3 أيام، وفي البداية الناس افتكروا أنا المقصودة بالخلاف مع والدي، بالرغم أنني أجلس وبناتي بجانبه في فيديو البرومو».

وتابعت: «لم يقل أحد أن بناته رافعين ضد الفنان رشوان توفيق قضية حجر، والمشكلة هذه الأقاويل تم تداولها قبل إذاعة الحلقة، كما أنه لم يذكر أي أحد في الحلقة كلمة حجر، يوجد بالفعل قضية لكن لم نفصح عن نوعها».

وواصلت: «كل شئ مكتوب بإسمنا أموال والدنا طوال عمره، ولأن المال ماله بما فيها والدتنا التي كان يكتب لها كل شئ، جميعنا لدينا توكيلات عامة، لضمان مال الرجل إذا أراد أن يعود في شئ، المال ماله، هذه التوكيلات نجريها طوال حياتنا، الجميع عامله توكيل عام للحفاظ على ماله وحقوقه، هو من حقه يأمن نفسه لأي ظروف».

وأضافت: «بعد وفاة والدتنا حدثت بعض المشكلات الطفيفة، اختلافات والجو مكنش مريح، وكانت هناك تقسيمة ما لملكية ما جرى تقسيمها ما بيني أنا وأختي وابنة أخويا توفيق بالتساوي، كانت 4 شاليهات، فاكتشفنا أن الوالد راجع نفسه بأن ابنة أخويا لها حق والدها المتوفي الضعف، فوالدي رأى أن ما صرف عليا أو وأختي يزيد على ما حصل عليه أخونا توفيق».

وتابعت: «والدي رغب في إرجاع الحق لابنة أخونا، ويعوض ذلك، فقررت التنازل عن الشاليه، بينما أختها رفعت قضية لإلغاء التوكيل للفنان رشوان توفيق، كل يوم يأتي المحضرون إما بإنذار أو محكمة».

طباعة