شريف منير يثير عاصفة من الجدل برفضه عمل المرأة

تصدر الفنان شريف منير مواقع البحث في الساعات الأخيرة بسبب تصريحاته المثيرة للجدل خلال لقاءه ببرنامج كلمة أخيرة، الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي على شاشة أون تي في والتي أكد فيها على رفضه عمل المرأة وعدم توافقه مع أي امرأة عاملة أو رؤيتها تصلح للتوافق مع شخصيته، كذلك أكد أنه لا يرضى أحيانا عن ملابس ابنته الكبرى أسما والتي تظهر بها في بعض الصور عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وأثارت تصريحات شريف منير عاصفة من الجدل بسبب رفضه عمل المرأة والحديث عن هذا الموضوع بهذه الطريقة، وقال منير: "كرجل شرقي لا أقبل إن الست تصرف عليا، أنا اللي أصرف ومش هيحصل غير كده استحالة".

وردًا على سؤال الحديدي حول عمل الزوجة، قال شريف منير: "مراتي مش بتشتغل.. والمرأة التي تعمل ولها كارير غالبا لا تتوائم مع شخصيتي"، موضحاً أنه قال لزوجته في بداية ارتباطهما: "أرفض ابني يتربى مع مربية وزوجتي تكون في العمل".

وعن تعامله مع أبنائه قال منير: "اتبع معهم أسلوب التربية الحديثة بس مش أوي، بتناقش معاهم وأخد وأدي في الكلام ولو ماجبش نتيجة ببقى ديكتاتور.. بعض الأمور ممنوعة وببقى ديكتاتور".

وتابع: "أحيانا أرفض ملابس ابنتي اسما والتي أراها تظهر بها في بعض مواقع التواصل الاجتماعي، وانبها قائلا: "اللبس مش حلو وأنصحها وأتركها تتخذ القرار، وفي كثير من الحالات أجدها تحذف الصور التي لا تروق لي".

طباعة