بسمة وهبة تنتقد هاني شاكر : أغاني الراب أخطر من المهرجانات

انضمت الإعلامية المصرية بسمة وهبة، إلى عدد آخر من الفنانين والشخصيات العامة التي دخلت على خط منع نقابة المهن الموسيقية لعدد كبير من مغني المهرجانات في مصر من الغناء. وانتقدت بسمة وهبة تصريحات نقيب المهن الموسيقية في مصر الفنان هاني شاكر، التي أشاد فيها بغناء الراب وأن غناء الراب يختلف عن غناء المهرجانات، ونشرت بسمة وهبة على «انستغرام» صورة للفنان هاني شاكر معلقة عليها: «سيادة النقيب الفنان هاني شاكر صاحب التاريخ الفني الكبير لم أفهم حديثك بالمدح في مطربين الراب في الوقت اللي حضرتك قررت منع مطربين المهرجانات عشان خطر على الغناء المصري والذوق العام».

واستكملت حديثها: «حضرتك عارف إن فيه بعض أغاني الراب أخطر ألف مرة من أغاني المهرجانات توقعت من نقيب الموسيقين المصري أن يستشهد بمطربي فرق الموسيقي العربية، لا أن يحدثنا عن قيمة فن الراب لأن ابن حضرتك وزوجتك بيحبوه».

واختتمت كلامها: «حضرتك نقيب الموسيقين في دولة اسمها مصر يعني تاريخ الغناء فيها أكبر وأعظم وأهم من إن نقيب الموسيقيين فيها يمنع غناء، ويسمح بنوع تاني عشان أسرته بتحبه، أين العدل يا معالي النقيب؟».

وكانت نقابة الموسيقين أصدرت قرارًا الأربعاء الماضي بمنع 20 من مطربي المهرجانات عن الغناء وإقامة الحفلات، وجاء أبرزهم حسن شاكوس، وحمو بيكا.

وكانت النقابة قد أصدرت بيانًا  ردت على هجوم رجل الأعمال نجيب ساويرس الذي انتقد فيه قرار النقابة وقال: «أول مرة أشوف نقيب للمغنيين، فخور جدا بمنع الغناء، الجمهور اللي يقرر يسمع مين وميسمعش مين، مش النقيب».

وجاء في البيان: «الأخ نجيب أموال النقابة هي أموال عامة، وإهدارها إهدار للمال العام، حضرتك تستطيع أن تتبناهم جميعا، ونراهم في مهرجان الجونة القادم».

 

طباعة