سميحة أيوب تدافع عن إلهام شاهين في معركة «المومس الفاضلة»

دافعت الفنانة المصرية القديرة سمحية أيوب، عن الفنانة إلهام شاهين، التي تعرضت لموجة واسعة من الانتقاد، بعد إعلان نيتها تقديم مسرحية «المومس الفاضلة»،ما تسبب بمعركة اعلامية، ووصل صداها إلى قبة البرلمان المصري.

وأعربت سميحة أيوب التي قدمت نفس المسرحية في ستينيات القرن الماضي، عن استغرابها من حملات الرفض والجدل التي اثيرت بعد إعلان إلهام شاهين تقديم هذه المسرحية العالمية الشهيرة، وقالت «كل اللي اعترضوا لم يقرأوا المحتوى، الناس المعترضة دي في دماغهم محتوى آخر بعيدًا عن رسالة المسرحية الأصلية وهي رسالة إنسانية وتحمل قيم عظيمة».

وقالت سميحة أيوب، في لبرنامج «كلمة أخيرة» الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي إن عجلة الفن الأصيل لا تتغير، وذلك لايختلف بمرور الزمن أو تعاقب الأجيال، لأن الفن بالأساس عملية إحساس ورسالة وعملية تنويرية.

وتابعت سميحة أيوب كنا زمان بنقف على خشبة المسرح نقول رسايل حتى لو كانت سياسية وكنا ننتقد النظام بحب مش بقلة أدب، وفيه ناس بتتكلم عن الحرية وتنتقد بقلة أدب.

وأشارت، إلى أنها عندما قدمت المسرحية في الستينيات أحست بالقلق لكونها صغيرة سن، قائلة: كنت صغيرة في السن، وناقصة ثقافة، وكنت وقتها مؤمنة بالأدوار الخفيفة زي سندريلا والحب، وغيره وقلت مش عايزه الدور ده، ولما قرأتها عدة مرات اقتنعت لأني لمست وجود معنى إنساني عظيم جواها.

 

طباعة