يسرا اللوزي وحيدة في وداع والدها.. جنازة غاب عنها الاصدقاء وزملاء الوسط الفني (صور)

صورة

شيعت الفنانة المصرية يسرا اللوزي والدها المسرحي محمود اللوزي الذي توفي اليوم عن عمر يناهز 63 عاماً.

وظهرت الفنانة الشابة يسرا اللوزي، أثناء دفن جثمان والدها المخرج ، وحيدة وهي في حالة من الصدمة، بعد غياب نجوم الفن، وزملاء الفنانة، أو حتى أصدقاء الراحل وتلاميذه.

ودفن محمود اللوزي، في مقابر الأسرة بمدافن مدينة 6 أكتوبر، ونشر المنتج محمد العدل، عبر حسابه على موق «فيس بوك»، صورة المخرج الراحل محمود اللوزي، وكتب عليها: «محمود اللوزي والد يسرا اللوزي في ذمة الله، كان ممثلا جميلا وكان حبيبي على المستوى الشخصي، الله يرحمه والبقية في حياتك يا يسرا».

ويُعد المخرج الراحل محمود اللوزي، أستاذ إخراج في الجامعة الأميركية بالقاهرة، حيث ولد في 9 سبتمبر عام 1958، كما يُعد والد الممثلة الشابة يسرا اللوزي.

استطاع في بداياته أن يعمل في مجال التمثيل لفترة من الوقت، ثم سافر بعد ذلك إلى أميركا ولكنه عاد مرة أخرى مع ابنته، ليعمل بعد ذلك في الإخراج، خاض الكثير من التجارب، وتمكن من تكوين قاعدة جماهيرية كبيرة له

 

 

 

طباعة