حادث مروع يقصم سيارة "بورشة" إلى نصفين

صورة

تعرض المدير العام لمصنع إزميرون الروسي، بافيل ألتوف، نجل الكاتب الساخر الروسي الشهير سيميون تيودوروفيتش ألتوف، لحادث مروع في منطقة لينينغراد.

واصدمت سيارة ألتوف من نوع بورشه 911 المكشوفة ببرج الإنارة بسرعة 162 كيلومتر في الساعة من حلبة اسكندنافيا.

وقال شهود عيان على مواقع التواصل الاجتماعي إن السائق نُقل إلى المستشفى لإصابته في ظهره. وذكرت الخدمة الصحفية بوزارة الداخلية الإقليمية، أن الرجل الذي كان يقود سيارته نُقل إلى المستشفى وأنه إصابته "خطيرة".

وأكد الكاتب الساخر سيميون ألتوف لصحيفة نيفسكي نوفوستي أن ابنه تعرض لحادث وكان يقود سيارته في نفس الوقت.

وفي رأيه، أدت الظروف الجوية السيئة - الأمطار والثلوج - إلى وقوع الحادث؛ ومن الواضح أن السائق فقد السيطرة قبل لحظة من الاصطدام.

وقال سيميون إن حالة الضحية مستقرة ولم يذكر الكاتب تفاصيل أخرى.

طباعة