الأمن المصري يكشف عن مفاجأة في قضية تعرض فنانة لمحاولة إختطاف

كشفت أجهزة الأمن المصرية، عن تفاصيل مفاجئة في القضية التي أثارت موجدة من الجدل على مواقع التواصل، وبين تقرير صادر عن وزارة الداخلية حقيقة تعرض فنانة مصرية لمحاولة اختطاف، من قبل سائق سيارة أجرة. وكانت الفنانة مي حسن، قد أثارت موجة واسعة من  التفاعل بعد منشورات قالت فيها أن السائق قام بتغيير خط سيره، بشكل مفاجيء في نية اختطافها.

وبينت وزارة الداخلية في بيان صادر عنها، أن الواقعة عبارة عن حدوث مشادة كلامية بين إحدى الفنانات وسائق بإحدى شركات نقل الركاب الخاصة داخل منطقة حدائق الأهرام في دائرة قسم شرطة الأهرام، وذلك بسبب الخلاف على قيمة الأجرة بنزولها من السيارة. وأوضحت الوزارة، أنه لا صحة لما تم تداوله بشأن محاولة اختطاف إحدى الممثلات على يد السائق، مشيرة إلى أن الفنانة اعتقدت أن السائق سيختطفها، وذلك لتغييره خط السير.

وكانت الفنانة مي حسن، تحدثت في وقت سابق لصحيفة «الوطن»، موضحة تفاصيل الواقعة التي تعرضت لها، وأنها حال عودتها إلى المنزل في غضون الساعة الـ السادسة والنصف مساءً، لاحظت أن سائق إحدى الشركات الخاصة بنقل الركاب، غير وجهته، وحال سؤاله عن سبب السرعة المفرطة وتهديده بالقفز من السيارة، ما كان منه سوى التغزل بها، فدب الشك في قلبها، وقررت تحرير محضر ضده داخل قسم الشرطة، وذلك لظنها أنه يحاول اختطافها.

طباعة