حقيقة انفصال نانسي عجرم وفادي الهاشم بعد تصريحات ادلى بها إعلامي لبناني

تسبب الإعلامي اللبناني إيلي بسيل في حالة جدل واسعة على منصات التواصل الاجتماعي بعد نشره لأنباء انفصال نانسي عجرم وزوجها فادي الهاشم، خلال الساعات الماضية، ليكذبه زوج النجمة الشهيرة وينفي الأمر.

ونشر إيلي بسيل عبر حسابه الشخصي على تطبيق انستغرام صورة لنانسي عجرم وفادي الهاشم ودون أسفلها ما يفيد بانفصال الزوجين، ليتفاعل الجمهور معه بتعليقات عبرت عن تأكد أصحابها من أن ما نشره الإعلامي اللبناني ما هو إلا كذب.

ونشر إيلي بسيل صورة لنانسي عجرم وزوجها وأرفقها بتعليق جاء فيه: "عاتب ولوم من غير فراق أكيد هنوصل لاتفاق لو مش عشانا في حدّ بينا ممكن يضيع من الفراق".

 وبمجرد تداول أنباء انفصال نانسي عجرم وزوجها انهالت التعليقات على منشور إيلي بسيل وكتب الجمهور في تعليقاتهم: "مش فاهم الجملة خالص بصوت فيفي عبدو"، اشاعة من اشاعاتك عشان تجيب تفاعل متل دايما مش اكتر"، "عفكرة هني كتير مناح ومبسوطين مع بعض وبلا اشاعات كرمال يصير عليك impact اكبر و لما يكون في شي حقيقي ما تخاف هني لحالهم بيعلنوا"، "الفنانين مت بصبروا على زواج ولو يكون بينهم الف ولد ...حياتهم سهر وسهرات خاصة وو..ما يصبروا للزواج".

 شائعات انفصال نانسي عجرم أزعجت زوجها فادي الهاشم، ليرد الطبيب الشهير، عبر أحد المواقع الإخبارية اللبنانية قائلاً: "نانسي أكيد أمانة، وأتعجب من أين خرجت هذه الأخبار، أنا في طريقي للمنزل لأفهم ماذا يحدث".

 

طباعة