والد ميغان يطلب رؤية حفيديه آرتشي

ناشد توماس ماركل ابنته ميغان وصهره الأمير هاري السماح له برؤية حفيديه، داعيا إياهما في مقابلة مع قناة «أي تي في» إلى المصالحة مع اتهامهما بأنهما لا يهتمان سوى بالمال.

وقال توماس ماركل (77 عاما) في مقابلة مع برنامج «غود مورنينغ بريتان» من المكسيك «علينا كلانا أن ننضج قليلا ونتكلم مع بعض ونتصالح من أجل مصلحة الأطفال ومن أجلنا».

وعن حفيديه آرتشي (سنتان) وليليبت (أربعة أشهر)، قال توماس ماركل المقيم في مدينة روزاريتو المكسيكية «لديهما عائلتان مُحبتان، وجدة والدهما هي ملكة إنجلترا... سيكبران وسيرغبان معرفة المزيد» عن جديهما.

ابتعدت ميغان ماركل عن والدها قبل زواجها في مايو 2018، وهو حدث تغيب عنه توماس ماركل بسبب مشكلات صحية. وقد ظهر سابقا في صور مدفوعة لصيادي صور مشاهير، ما لم يرق للزوجين.

ولم يلتق توماس ماركل يوما بالأمير هاري أو بحفيديه.

كما ابتعد هاري (37 عاما) وميغان (40 عاما) عن العائلة الملكية البريطانية وهما يعيشان في كاليفورنيا منذ مارس 2020 مع طفليهما.

اتهم توماس ماركل الزوجين اللذين استقلا ماليا عن العائلة الملكية ووقعا عقودا بمبالغ طائلة للمشاركة في وثائقي أو بمدونات صوتية، بأنهما «لا يكترثان سوى للمال».

طباعة