مصطفى الأغا يحرج أصيل هميم على الهواء.. ورد صادم للفنانة العراقية

أحرج الإعلامي مصطفى الأغا، بطرافة، الفنانة العراقية أصيل هميم، والتي حلت ضيفة عليه في حلقة من حلقات برنامجه صدى الملاعب ومعها محمود التركي، لتشعل الفنانة الشهيرة الحلقة بتصريحات نارية وأغان خطفت فيها القلوب بصوتها.

وعند استقبالها داعب مصطفى الأغا أصيل هميم، ولمح إلى انها كانت ترفض الظهور معه، وذلك قبل ان تحسم الفنانة العراقية الأمر بردها.

 وفي استقبالها قال مصطفى الأغا: "أهلا أصيل، منورة الدنيا، شاكرين قدومك أصيل، أنا بحب محمود   لأنه رفيقي لكن أنت أول مرة اتعرف عليكي، وبعد ما تعرفت عليها عن قرب أطلقت عليها لقب الراقية، هي راقية في كل شي، أخلاقها فنها اختياراتها، راقية في عمقها ومسيرتها حتى لما قالت ما بدي أطلع مع محمود.. حتى لما قالت هذا قالتها برقي".

 وردت أصيل هميم ضاحكة على مصطفى الأغا قائلة: "كيف بدي أقول ما اريد أطلع وأنا طالعة معاكم؟"، ليرد الأغا عليها ضاحكاً: "بعد ما أقنعتك".

لم تقتصر حلقة أصيل هميم مع مصطفى الأغا على مجرد الحديث عن أعمالها الغنائية ومشاريعها الفنية، وإنما أثار الأغا التساؤلات حول علاقة حب تجمع بين أصيل هميم ومحمود التركي، حيث داعب الثنائي وجعل كل منهما يتحدث عن مميزات الآخر، لتزداد التساؤلات حول ما إذا كانت هناك علاقة تجمع هميم والتركي بالفعل أم أن الأمر مجرد تكهنات.

ولفت ظهور أصيل هميم ومحمود التركي معاً الأنظار، وتوقع البعض أن هناك حالة حب تجمع الثنائي وكتبوا في تعليقاتهم: "احس محمود يحبها وقريب يعلنون ارتباطهم".

ظهور أصيل هميم ومحمود التركي أثار الشكوك حول وجود علاقة حب بينهما، وسأل مصطفى الأغا محمود تركي عن مميزات أصيل هميم قائلا: "شو مميزات عندها"، ليرد التركي قائلاً: "باختصار، صوت، حضور، شكل".

وعقب مصطفى الأغا قائلاً: "بس بتيجي متأخرة وتمسك الموبايل ساعة ونص"، وهو ما رد عليه تركي قائلاً: "أحياناً آه". واعتبر الجمهور أن مصطفى الأغا يحاول التلميح بأن الثنائي محمود التركي وأصيل هميم تجمعهما علاقة حب أو أن هناك مشروع ما سينشأ بينهما.

 

 

طباعة