فتاة تتهم فنانة مصرية بالنصب وعدم سداد مستحقات ملابس وأحذية

قدم المحامي المصري وائل فخر الدين، موكلا عن الفتاة التي تعرضت للنصب، بدعوي ضد الفنانة المصرية منة فضالي، نظرا لما تعرضت له من عملية من نصب واحتيال من الفنانة منة فضالي بعدم سداد مستحقات لملابس وأحذية، تستوردها من الخارج بموجب اتفاق بين الجانبين على بيعهما وطرحهما بالأسواق مقابل عمولة لإسراء من الفنانة منة فضالي.

وأضاف فخر الدين، أن الفتاة المدعية بالحق المدني تعمل في مجال بيع الملابس عن طريق إحدى الصفحات التجارية على الفيس بوك، وحيث إنه ا تقوم بعرض تلك الملابس على الصفحة لراغبي الشراء، ترويجا للملابس، تقوم أحياناً بالاتفاق مع بعض المشاهير على الدعاية لما تقوم ببيعه ويكون ذلك إما بمقابل مادي، أو من خلال قيام هذا الشخص باختيار ملابس من على الصفحة والاتفاق مع المدعية على ارتداء تلك الملابس والتسويق لها من خلال فيديو يعرضه هذا الشخص المشهور.

وأشار محامي المدعية إلى أن الفنانة منة فضالي دخلت بالفعل على الصفحة الخاصة، واختارت 4 فساتين، وفي المقابل تم الاتفاق على الدعاية لاسم الصفحة، كما أنها ستقوم بتنفيذ الإعلان والترويج لها مقابل ما اختارته من فساتين وبناءً على ذلك قامت المدعية بتوصيل تلك الفساتين إلى محل اقامة الفنانة منه فضالي وتم التواصل بينهما.

وأشار المحامي إلى وجود رسائل صوتية وكتابية من صفحة الفنانة منة فضالي الموثقة على الانستغرام، تؤكد استلامها للملابس ثم انكارها استلامها منذ بداية متابعة عملية توصيل الملابس حتى استلامها بمحل إقامة الفنانة منة فضالي.

وتابع أن الفنانة منة فضالي أرسلت من رقم هاتفها الشخصي للمدعية العنوان الذي ستصل اليه الملابس، ورسالة صوتية من الفنانة منة فضالي.

وتابع المحامي ان الفنانة منه فضالي أوهمت المدعية بواقعة مزورة وهي الدعاية للملابس التي تقوم ببيعها المدعية وبناءً عليه قامت بطلب واختيار ملابس منها وبالفعل أرسلت المدعية تلك الملابس إلا أن الفنانة منه فضالي، أنكرت الواقعة ككل بعد استلامها للملابس.

 

 

 

 

طباعة