العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    أحمد العوضي يكشف عن طبيب أنقذ حياة ياسمين عبدالعزيز: ظلت 4 أيام تموت

    كواليس جديدة ولحظات صعبة في رحلة مرض وعلاج النجمة ياسمين عبدالعزيز التي بدأت منذ شهرين، كشف عنها زوجها الفنان أحمد العوضي، مشيراً إلى المضاعفات التي شهدتها زوجته بسبب خطأ أثناء جراحة وصفها الطبيب المعالج الأول بأنها عادية.

    وأوضح أن زوجته التي كانت تجري جراحة نسائية بسيطة، وصلت لمرحلة صعبة «وكانت هتروح فيها» بسبب ما اعتبره تقصيراً جسيماً: «ياسمين كلمت الدكتور وقالته أنا بموت.. ضحك.. وقال: أنا في إجازة وروحي اتعشي واتمشي... وظلت أربعة أيام تموت».

    ونوّه بأن الطبيب في البداية قال إن ياسمين ستخرج وتعود إلى بيتها خلال أيام، مضيفاً لن أستطيع أن أقول إن هناك خطأ طبياً، ولكن أنا على يقين بأنه يوجد إهمال، بسبب عدم تدارك المضاعفات.

    وذكر أن من كشف عن التدهور الصحي لزوجته بعد الجراحة التي أجرتها في 11 يوليو الماضي هو طبيب من خارج المستشفى الذي كانت تعالج فيه، وشكر  الدكتور عصام شلباية الذي اعتبره هو الذي أنقذ حياة ياسمين عبدالعزيز بتدخله الجراحي بعدما تعرضت له.

    وأكد العوضي أنه لن يتخلى عن حق زوجته، وسيتخذ الإجراءات اللازمة لذلك، خصوصاً ضد طبيب أفشى أسرار ياسمين، معرباً عن ثقته في نزاهة القضاء المصري.

    وعن حالة ياسمين عبدالعزيز ومعنوياتها بعد رحلة العلاج في سويسرا، قال أحمد العوضي، خلال مداخلة مع الإعلامية لميس الحديدي، أمس، السبت، على فضائية «أون» المصرية، من سويسرا، إن زوجته تعافت تماماً، وهي بخير الآن، وستعود قريباً بعد النقاهة. ووجّه رسالة على الهواء لزوجته قائلاً: «وحش الكون راجع قريباً بإذن الله»،

    وأشار إلى أنه لم يكن مهموماً بالشائعات التي طاردته هو وزوجته، لأنهما اعتادا على ذلك، على حد تعبيره، مضيفاً: «لم أستطع الرد، لأنني كنت مشغولاً بحالة زوجتي» والاطمئنان عليها.

    طباعة