العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    بلقيس تكشف أسرار الانفصال: لماذا ترون قضية خلع المرأة للرجل قسوة؟

    استغربت النجمة بلقيس من رؤية كثيرين أن موضوع رفع المرأة قضية خلع ضد زوجها في المحكمة يعد قوة وقسوة منها، رغم أن هذا من حقها، كما أن من حق الطرف الآخر، وهو الرجل أن يطلق.

    وكشفت المطربة الشهيرة عن بعض كواليس انفصالها، مطالبة الجمهور باحترام خصوصيتها، لاسيما أن بينها وبين طليقها طفل «وهو والد ابني وله كل الاحترام، سواء اتفقنا أو اختلفنا»

    وأضافت بلقيس في حوارها مع الإعلامية منى الشاذلي على فضائية «سي بي سي» المصرية الذي بث أمس، أن الذي دفعها لإعلان أنها رفعت قضية خلع، هو أنها كانت هي وزوجها السابق دائماً مع بعضهما البعض، وكان مرافقاً لها، وسألها البعض خصوصاً من «الميديا»، حينما بدأ يغيب لفترات عن السبب في ذلك: «وفي يوم من الأيام كان بيني وبين صديق صحافي اتصال، وقلت له الحقيقة كما هي.. حيث كانت توجد قضية خلع في المحاكم ولا أستطيع أن أعطيك تفاصيل».

    هل التصريح عن قضية الخلع يعد صفعة لأي زوج؟.. سؤال أجابت عنه بلقيس: «لماذا ترى الناس أن موضوع خلع الست الراجل في المحكمة قوة وقسوة، رغم أن هذا حقها، وكذلك حقه هو في أن يطلقها». وأوضحت أن الانفصال تم منذ فترة، وهي متعايشة مع وضعها وحياتها، وكذلك زوجها السابق «وأنا الآن منفصلة، وتم التطليق عن طريق الخلع في المحكمة، وانتهى الموضوع على خير».

    وعن اعتقاد البعض بأنها نجمة، وكان ينبغي ألا تعلن عن قضية الخلع، قالت: «الناس صارت مشغولة بحياتي الخاصة، وأنا حالياً (سينجل) وناشرة للفرح، وأنشر طاقة حلوة، وفي فرحي فرحت الدنيا كلها معي، ومن هو الإنسان الذي ارتبطت به وتزوجته، وكان هناك استقرار نفسي وعاطفي، وشاركت الناس في ذلك.. وقمة الرقي هو الانفصال بالمعروف، والتسريح بإحسان، احنا سرّحنا بعض، ولم أسرّحه أنا، لكنه طليقي ووالد ابني، وكانت بيننا عشرة».

    طباعة