برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    عمرو أديب يعتذر للبنانيين عما فعله محمد رمضان في مرفأ بيروت

    أعرب الإعلامي عمرو أديب عن استيائه مما فعله الفنان محمد رمضان في مرفأ بيروت، والذي يعد شاهداً على مأساة لبنانية راح ضحيتها كثيرون من الأبرياء.

    وأضاف عمرو أديب منتقداً محمد رمضان: «قرر رمضان عمل (فوتوسيشن) هناك في مرفأ بيروت كأنه يتضامن، لكنه أخذ الصور وركّب عليها أغنية من أغنياته، وكأن هذا الموقع يصلح لفيديو كليب!.. وكل اللبنانيين بعثوا له، وقالوا ألم تجد سوى هذا المكان الذي مات فيه الناس».

    وتساءل عمرو أديب في برنامجه الحكاية الليلة الماضية على فضائية إم بي سي مصر لماذا يصنع محمد رمضان ذلك؟ هل يعتقد أن العالم مغلق، ولا أحد سيعرف؟، قاصداً ما حدث خلال منح محمد رمضان الدكتوراه الفخرية من المركز الألماني في بيروت.

    وقدم الإعلامي المصري عمرو أديب اعتذاراً لكل اللبنانيين عما قام به محمد رمضان، معتبراً أن كل ما زاد وغطى في تصرفات محمد رمضان هو وقفته في المكان الذي مات فيه ضحايا بمرفأ بيروت وإجرائه لجلسة تصوير، ما أزعج كثيرين من اللبنانيين، على حد تعبير عمرو أديب.

    طباعة