برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    الموت يفجع مكسيم خليل.. ويوجه رسالة لكل المحبين في الشام

    غيب الموت، أول من أمس، والدة الفنان مكسيم خليل، ستيلا خليل، التي كانت من أبرز ماكييرات الدراما السورية.

    ونعى مكسيم خليل، والدته بصورة تجمعه بها على حسابه بـ«إنستغرام»، وعلق عليها برسالة طويلة مؤثرة، ومنها: «أرى روحك تعبر بين مسارح دمشق.. أراها تسير في الحواري القديمة التي أحبّت.. قوية كما كانت.. حرة كما كانت». واختتمها بقوله: «ستيلا.. حبيبتي.. يتيم أنا الآن يا أمي».

    كما نشر الفنان مكسيم خليل صورة أخرى لنعي والدته، مشيراً في كلماته المرفقة إلى أنه لن يستطيع توديع أمه للمرة الأخيرة: «انا مارح كون ياماما.. بس روحي رح تكون.. رح تغسلك وتحملك وتودعك».

    وناشد: «لكل الأصدقاء.. لكل المحبين.. لكل قادر.. ستيلا رح تنام بالشام.. ودعوها».

    ونعى الراحلة عدد من النجوم، وكان في مقدمتهم الفنانة شكران مرتجى التي كتبت عبر حساباتها بمواقع التواصل الاجتماعي: «أستاذتي أول من خط الألوان على وجهي في المعهد العالي للفنون المسرحية وفي أول عمل تلفزيوني فظننت أن كل شيء ملون ومنذ أعوام والألوان تتلاشى.. واليوم الأسود سيد الألوان سيدتي.. ارقدي بسلام يا ستيلا».

    فيما قالت الفنانة سلافة معمار ناعية الراحلة: «ستيلا الغالية ألف رحمة لروحك الطيبة وعزائي لمكسيم وسوسن وكل العائلة ما في أصعب من وداع الأم... الله يصبركن».

     

     

    طباعة