برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    الفنان المصري أسامة عباس يرد على تغريدة «أنا عايش وعايز أشتغل»

    نفى الفنان المصري أسامة عباس، أن تكون له حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد تغريدة مزيفة نسبت له، عن أنه مازال قادراً على العمل، ويحتاج إلى أدوار جديدة: «لو المنتجين مش معتبرني عايش فأنا عايش وعايز أشتغل».

    وأضاف أسامة عباس (82 عاماً): «هذا لم يحدث، ونقيب المهن التمثيلية تولى الرد عني، بما فيه الكفاية، وما أرضاني بشكل غير عادي».

    وعن أخباره الفنية، أشار إلى أن آخر عمل شارك فيه كان في عام 2018، ولكنه حالياً سعيد ويستمتع بحياته بين أولاده، ويقيم بالساحل الشمالي.

    ولفت أسامة عباس، خلال مداخلة مع برنامج «حضرة المواطن» على قناة الحدث اليوم، والذي يقدمه الإعلامي سيد على، إلى أنه يختار الأعمال التي يقدمها، وإن كان هناك جديد يعرض عليه، فسيرى قيمته، وإن كان فيه ما يحفّزه فسيقبل، أما إن لم يكن كذلك «سأقول متشكر جداً أنكم تذكروني»، منوهاً بأن ما يحفّزه هو أن يكون العمل له قيمة. وأضاف أن عدداً كبيراً من الأبطال الحاليين لا يعرفهم ولا يعرف كيف سيعاملونه.

    وعن النجم «نمبر1» في عصره، رأى أن الأستاذ عادل إمام هو الأشهر، أما محمود مرسي فـ«الأستاذ»، والأستاذ عبدالمنعم مدبولي هو «القائد»، وفؤاد المهندس «الباشا». واعتبر أن الثقافة شيء خاص، ولذا يحاول أن يقرأ، وحالياً يطالع «قصة الحضارة» لويل ديورانت، ووصل للجزء الـ27.

    وحول «نمبر1» في الجيل الحالي، أجاب أسامة عباس بعد ابتسامة أنه لا يعرفهم جيداً، ولذا لا يستطيع الإجابة.

    وفي مقطع فيديو منفصل لأسامة عباس، ذكر الفنان أنه وجد نفسه غير قادر على التعبير عن مشاعره بعد الحفاوة والكلام الجميل الذي كتب عنه على مواقع التواصل بعد هذه الأزمة، والتغريدة المزيفة.

    طباعة