برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    حقيقة استدعاء عمرو دياب «الامن» لوقف استفزاز دينا الشربيني

    تحول اللقاء الذي جمع بين الفنان المصري عمر دياب، والفنانة دينا الشربيني، في احدى مناسبات الساحل الشمالي، إلى حديث الساعة على منصات التواصل الاجتماعي، ووسائل إعلام، متوقعين ان يكون هذا اللقاء بداية لعودة العلاقة التي كانت تجمعمها.

    وترددت خلال الساعات الاخيرة، ان هذا اللقاء لم يكن وديا، وأن خلافا شديدا وقع بين الثنائي بسبب هذا اللقاء، وتطور الامر إلى استفزازات مستمرة من دينا لعمرو دياب مستخدمة اغاني المهرجانات، حيث تطور الأمر إلى استدعاء عمرو دياب لأمن المنتجع، لدينا الشربيني بعد محاولاتها المستمرة في استفزازه بسبب تشغيلها هذه الاغاني بصوت مرتفع للغاية وهي تعلم استياءه الشديد من هذا الأمر.

    وحول هذه الحادثة تضاربت التصريحات، وأراء المصادر، فمنهم من أكدها نظرا للتقارب الشديد بين تجاور مقري اقامة عمرو دياب ودينا الشربيني، ومصادر أخرى أشارت إلى أن الأمور لم تصل بينهما لهذا الحد، وهي تكهنات في ظل العلاقة المتوترة بين الطرفين. وأكدت المصادر أن العلاقة لن تعود نهائيا حتى إلى مستوى الصداقة او الزمالة الفنية.

    وأكدت مصادر أن كلا النجمين يسعيان لعدم الاحتكاك رغم تواجدهما في نفس الأماكن ومع أصدقاء مقربين لهما، وأشار مصدر لموقع «فوشيا» أن عمرو دياب لم يعد يشغله أمر دينا الشربيني خصوصا بعد أنباء ارتباطه عاطفيا بمواطنتها الفنانة هدى المفتي والتي ظهرت معه في الفيديو كليب الأخير له، بينما الشربيني نفسها كانت قد قررت طيّ هذه الصفحة نهائيا من حياتها.

    ورغم تدهور العلاقة بين الثنائي عمرو دياب ودينا الشربيني، إلا أن الأخيرة ما زالت تحافظ على علاقتها بـنور الابنة الكبرى لعمر دياب.

     

    طباعة