الأمير هاري يهدد «بي بي سي» بإجراء قانوني بسبب اسم ليليبت ديانا

هدّد الأمير هاري باتخاذ إجراء قانوني ضد هيئة الاذاعة البريطانية «بي بي سي» بعد أن ذكرت أنه وزوجته ميغان ماركل لم يستشيرا الملكة إليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا قبل تسمية مولودتهما «ليليبت» وهو اسم التدليل للملكة.

وكانت مصادر بقصر باكنغهام قد قالت لمراسل بي بي سي المعني بالشؤون الملكية جوني ديموند هذا الصباح إنه لم تتم استشارة الملكة بشأن «رأيها» إزاء قرار الزوجين تسمية ابنتهما على اسم تدليل الملكة.

مع ذلك، انتقد هاري هذه الأنباء من خلال بيان جرى نشره من خلال اوميد سكوبي، صديق دوق ودوقة ساسكس، أكد فيه أن الملكة كانت أول شخصية يتصل بها هاري بعد ولادة ابنته، وفقا لما ذكرته صحيفة ديلي ميل البريطانية

وأضاف سكوبي أن هاري وميغان لم يكونا ليطلقا اسم ليليبت على ابنتهما ما لم تدعم الملكة هذه الخطوة.

وأكد البيان أن تقرير «بي بي سي» عار تماماً من الصحة، وجاء فيه «الدوق تحدث مع أسرته قبل الاعلان عن اسم ابنته، وفي الحقيقة جدته كانت أول فرد من الأسرة يقوم بالاتصال به».

وأضاف «خلال المحادثة، أعرب عن أمله في إطلاق اسم ليليبت على ابنته تيمناً بجدته. إذا لم تكن وافقت على هذا الطلب، لم يكن ليستخدم هذا الاسم».

وتصاعدت الأمور بعد ذلك، وهدد هاري باتخاذ إجراء قانوني ضد «بي بي سي» من خلال شركة قانونية.

وكان دوق ودوقة ساسكس قد استقبلا طفلتهما صباح الجمعة الماضية، قبل أن يعلنا عن نبأ الولادة الأحد الماضي. وأطلقا عليها اسم ليليبت ديانا مونتباتن وندسور.
 

طباعة