«الكبير أوي» ينتصر على الفيروس.. ويقترب من العودة إلى «الاختيار 2»

بعد مرور نحو أسبوعين من إصابته بـ«كورونا»، أعلن الفنان أحمد مكي تعافيه من الفيروس بعد خضوعه للعزل المنزلي وتلقيه بروتوكول العلاج الخاص بوزارة الصحة المصرية.

وكان أول ظهور لبطل مسلسل «الكبير أوي» ظهر أمس السبت في أحد سباقات الحمام الزاجل، ليهنئ الفائزين، رغم أنه كان سيشارك كمتسابق، إذ يملك حماماً مدرباً من سلالات نادرة، ولكنه رفض المشاركة الرسمية بسبب انشغاله بتصوير دوره في مسلسل «الاختيار 2» مع كريم عبدالعزيز والمخرج بيتر ميمي. وطرحت الشركة المنتجة للمسلسل «البوستر» الرسمي للعمل، والذي يجمع بصورتين متساويتين البطلين كريم عبدالعزيز وأحمد مكي فقط.

وسيعود مكي خلال أيام بعد قضاء فترة النقاهة ليستكمل تصوير مشاهده في المسلسل الذي حقق الجزء الأول منه نجاحاً كبيراً بعد توقف دام أسبوعين بسبب إصابته بـ«كورونا».

وكان العديد من جمهور أحمد مكي في حالة خوف على صحة الفنان بعد إصابته بكورونا خشية من حدوث مضاعفات، لاسيما أن مكي كان مصاباً من قبل بفيروس نادر تسبب في عواقب أثرت عليه صحياً، وأبعدته لفترة عن الساحة.

طباعة