دوين جونسون يكشف المستور: هناك الكثير الذي لا تعرفونه عن حياتي

جونسون يروي قصصاً من حياته في المسلسل. أ.ب

ربما يكون النجم دوين جونسون الآن أحد أبرز مشاهير هوليوود وأكثرهم نجاحاً لكنه يرى أن هناك جوانب أخرى في حياته بعيداً عن كونه بطلاً من أبطال المصارعة ولاعباً لكرة القدم الأميركية وممثلاً.

ففي المسلسل الكوميدي الجديد (يانج روك) «روك صغيراً»، والذي يبدأ بثه على قناة (إن.بي.سي) في 16 فبراير المقبل، سيشاهد محبو جونسون قصصاً من حياته المثيرة والمعقدة في ظل نشأته في أماكن متعددة.

ويقول جونسون بطل سلسلة أفلام (فاست آند فيوريوس) «سريع وغاضب» في بداية المسلسل: «هناك الكثير الذي يجب علي اطلاع العالم عليه».

ويستند المسلسل الجديد إلى فكرة خيالية، وهي ترشح جونسون للرئاسة الأميركية عام 2032 حيث يخضع لمقابلة تتناول حياته. وسبق أن تعامل جونسون بسخرية مع فكرة ترشحه للبيت الأبيض عندما قال في عام 2019 إن الوقت ليس مناسباً لخوض المنافسة.

وفي المسلسل الكوميدي، يقدم ثلاثة ممثلين شخصية جونسون (48 عاماً) وهو في سن 10 و15 و18 عاما في لقطات تبدأ بنشأته في هاواي ابناً للمصارع روكي جونسون. وبعد تنقله بين 13 ولاية أميركية بينما لم يتعد عمره 13 عاماً، يقدم المسلسل صورة عما يصفها جونسون بأنها «سنوات كنت خلالها دوما نجم الاعتقالات».

وقال جونسون لمراسلين للتلفزيون: «كانت نشأتي معقدة وشاقة للغاية». وأضاف «أتذكر أنني في سن 18 عاماً.. عقدت العزم على النجاح. كان هذا مهماً جداً بالنسبة لي».

واليوم يعد جونسون من الممثلين الأعلى دخلاً في هوليود ويصل عدد متابعيه على موقع إنستغرام إلى 214 مليوناً ومسيرته الفنية متنوعة، إذ قدم أفلاماً للرسوم المتحركة مثل «موانا»، ومسلسلات كوميدية مثل «بولرز».

وأشار النجم إلى أن تصوير فترة شبابه في المسلسل الكوميدي كانت فكرة تفوق الخيال: «لم أتصور قط أنه سيكون هناك من يجسّدون شخصيات الناس الذين قابلتهم في حياتي».
 

طباعة