نادين نجيم تنشر صورتها الأولى من المشفى.. جروح ووجع

صورة

من على سرير المشفى، وبجوارها ابنها وابنتها، طمأنت النجمة اللبنانية نادين نسيب نجيم، جمهورها على صحتها بعد تعرّضها للإصابة في تفجير مرفأ بيروت مؤخراً.

وأكدت نادين أنها أفضل حالياً، وستغادر المشفى غداً، متوجهة بالشكر إلى كل من سألوا عنها. وأضافت أن النقطة المشتركة بين اللبنانيين هي الوجع: «مجموعين على مصيبة أو على وجع»، على حد تعبيرها، عبر حسابها على «إنستغرام».

ونشرت الفنانة صورة لها اليوم الجمعة، وبجانبها طفلاها (هاڤن وجوڤاني)، وتظهر الفنانة بجروح على وجهها الذي يبدو مازال متأثراً بالإصابة خلال التفجير الكارثي.

وكتبت نادين: «بشكر ربي الف مرة ما حرمني هل اللحظة ولا حرم ولادي مني بشكر ربي كل لحظة وكل ثانية انه لطف فيي وساعدني تجروحاتي طيب بسرعة وما يكون أثرها كبير.. وقلبي مع كل أم وكل طفل كان ضحية هل اعتداء يلي صار علينا كلنا».

وأضافت «بتعرفوا شو النقطة المشتركة بين اللبنانية؟ الوجع... مع الأسف نحنا عطول مجموعين أو عل مصيبة أو عل وجع». وختمت كلماتها بأنها ستخرج من المشفى غداً، مقدمة الشكر لمن سألوا عنها: «شكراً من كل قلبي.. ومن قلبي سلام لبيروت».

طباعة