رحيل الفنان المصري محمود رضا.. «أسطورة» الفنون الشعبية

توفي اليوم الجمعة، الفنان المصري القدير محمود رضا، عن عمر يناهز 90 عاماً، حسب نقابة المهن التمثيلية في مصر.

واشتهر مصمم الاستعراضات الراحل بأنه أسس مع أخيه علي رضا أشهر فرقة مصرية للفنون الشعبية، والتي حملت اسم فرقة رضا، ومثّلت مصر بلوحاتها الفنية الجميلة، في الكثير من دول العالم، وحازت شهرة كبيرة.

وشارك محمود رضا مع فرقته في العديد من الأفلام الاستعراضية، ومن بينها: «غرام في الكرنك»، و«إجازة نصف السنة».

ونعت وزيرة الثقافة المصرية الدكتورة إيناس عبدالدايم، الراحل، معتبرة أنه كان أحد أساطير الفنون الشعبية.

وأكدت الوزيرة أن محمود رضا كان «واحداً من أساطير الفنون الشعبية، وعبرت تصميماته عن الروح المميزة للفنون الاستعراضية المصرية، كما نجح في الوصول إلى العالمية بالفرقة التي باتت سفيراً لقوى مصر الناعمة».

وإثر تداول خبر وفاة محمود رضا، حرص عدد من النجوم على نعي الراحل.

وكتب المطرب عمرو دياب على حسابه في «تويتر»: خالص عزائي لوفاة الفنان الكبير محمود رضا، رحمه الله وألهم أهله الصبر والسلوان.

بينما نشر الممثل خالد النبوي صورة للراحل، معلقاً عليها قائلاً: «لقطة فنية خالدة لأسطورة فنية خالدة.. الفنان الكبير الذي أمتعنا و أعطى لنا البهجة زمناً طويلاً ماضياً و قادماً.. الرائع محمود رضا الله يرحمك و يلهم أحبابك الصبر».

يشار إلى أن محمود رضا ولد في 11 نوفمبر عام 1930 بالقاهرة، وتخرج في كلية التجارة بجامعة القاهرة عام 1954. تعلم الرقص والاستعراض على يد شقيقه الأكبر علي رضا الذي سبقه لمجال الفن، وعمل ممثلاً ومخرجاً، وأسسا معاً فرقة رضا للفنون الشعبية.

تزوج محمود رضا للمرة الأولى من نجيدة فهمي، الشقيقة الكبرى للفنانة الاستعراضية فريدة فهمي، لكن زوجته توفيت بعد خمس سنوات فقط، فتزوج بعدها من راقصة باليه يوغوسلافية له منها ابنة وحيدة هي الممثلة شيرين رضا.

 

 

طباعة