عبير بيبرس تعترف: زوجي كان يضربني فقتلته بزجاحة في الصدر

أدلت الممثلة المصرية الشابة عبير بيبرس، أمس، باعترافاتها أمام النيابة، في تهمة جريمة قتل زوجها عمداً.

ونفت الممثلة وهي تبكي أن تكون قد خططت لجريمة قتل زوجها صاحب شركة المقاولات، مشيرة إلى أنها وليدة شجار كبير وقع قبل الحادثة.

وأكدت أن زوجها اعتاد ضربها، وصفعها على وجهها، وفي المرة الأخيرة فقدت قدرتها على الاحتمال فأمسكت بزجاجة مكسورة وغرزتها في صدره ليسقط أرضاً ويموت بسرعة مفاجئة.

وأضافت المتهمة، بحسب صحف ومواقع مصرية، خلال جلسة استكمال التحقيق، بعد أن تم تجديد حبسها يوماً على ذمة التحقيقات بتهمة القتل العمد: «طلبت من زوجي الطلاق عدة مرات بسبب معاملته السيئة بس كان بيرفض، وكنا بنتخانق كتير لحد ما حصلت الكارثة في آخر مشاجرة بينا ومات فيها».

وكان والد القتيل قد أدلى بتصريحات مخيفة، أول من أمس، عن الطريقة التي عثر فيها على جثة ابنه، وأنه كانت واضحة محاولات القاتل تنظيف المكان وإخفاء آثار الجريمة، ما يؤكد الأخبار التي تشير إلى أن الجريمة فيها عمد، وليست بسبب الشجار الذي أشارت إليه المتهمة.

 

طباعة