ملكة جمال ماليزيا تثير ضجة على الإنترنت.. وتعتذر

اعتذرت ملكة جمال ماليزية بعد نشرها تعليقاً على «إنستغرام» تنصح فيه الأميركيين من أصول إفريقية «بالتهدئة من روعهم» في إطار الاحتجاجات بالولايات المتحدة ضد عنصرية الشرطة، بعدما أثار ضجة على الإنترنت، بما في ذلك إدانة من بطل فيلم «كريزي ريتش إيجنز» هنري غولدنغ.

وبدأت الأسبوع الماضي في الولايات المتحدة تظاهرات إثر مقتل جورج فلويد، على يد شرطي في ولاية مينيسوتا.

لكن سامانثا كايتي جيمس التي مثلت ماليزيا في مسابقة ملكة جمال الكون لعام 2017 في الولايات المتحدة، كتبت على «إنستغرام» هذا الأسبوع «إلى السود أقول، هدّئوا من روعكم، اعتبروا الأمر تحديا لتكونوا أقوى. اخترتم أن تولدوا أشخاصاً (ملونين) في أميركا لسبب ما. لتتلقنوا درساً معيناً».

واستفز المنشور مستخدمين لوسائل التواصل الاجتماعي، ومن بينهم الممثل الإنجليزي من أصل ماليزي هنري غولدنغ.

ووقع أكثر من 80 ألف شخص عريضة على الإنترنت تطالب بتجريد جيمس البالغة من العمر 25 عاماً من لقب ملكة جمال ماليزيا الذي فازت به في 2017.

كذلك، انتقد منظمو مسابقة ملكة جمال ماليزيا التعليقات ووصفوها بأنها «غير لائقة ومسيئة وغير مقبولة ومؤذية».

وبعد تلك الحملة، نشرت جيمس أمس الثلاثاء اعتذاراً جاء فيه «تلقيت الرسالة وأنا آسفة أعلم أنكم تشعرون بالألم. أنا لست مكانكم لفهم هذا الأمر بشكل تام».

طباعة