مخرج "محمد علي رود" يعتذر: الله سينجيني من خطأي كما نجى يونس من بطن الحوت

اعتذر مخرج مسلسل "محمد علي رود" مناف عبدال، عن الخطأ الذي وقع في إحدى حلقات المسلسل، والذي خلطت فيه الفنانة فاطمة الحوسني بين النبي يوسف والنبي يونس. مؤكدا مسؤوليته الكاملة عن هذا الخطأ غير المقصود.
وأرجع عبدال ما حدث إلى الظروف القاسية التي تم فيها تصوير المسلسل عقب انتشار فيروس كورونا، وما ترتب عليه من إجراءات احترازية، وضغط العمل المتواصل الذي تعرض له فريق العمل في المسلسل. مشيرا إلى أنت تعلم درسا قاسيا من ردود أفعال الجمهور عبر مواقع التواصل الاجتماعي. وقال في تصريحات لجريدة "الأنباء الكويتية":  "أعلم تماما أن غلطة الشاطر بألف، كما أعلم علم اليقين أن الله تعالى سينجيني من هذا الخطأ كما نجّى يونس من بطن الحوت". وأضاف: "الكل يعلم أن المخرج هو سيد العمل، لذلك لن أتنصل من الخطأ الذي وقعت به، وأرجو من الجمهور الكريم الابتعاد عن لوم أي أحد غيري من طاقم العمل، خاصة الفنانة القديرة فاطمة الحوسني".

 

 

طباعة