إدريس ألبا يرقص ويغني في الحجر الصحي: الابتكار علاجي من كورونا

    لجأ الممثل البريطاني إدريس ألبا للرقص خلال وجوده في الحجر الصحي بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

    ونشر ألبا (47 عاماً) مقطع فيديو لنفسه على موقع «تويتر» أمس، وهو يرقص على موسيقى الراب.

    وتحت عنوان «الطريق الطويل 2»، غنّى ألبا خلال الفيديو عن خضوعه للعزل الذاتي وعن أخطار وباء فيروس كورونا.

    وكتب ألبا «أقضي الوقت.. أشكركم جميعاً لدعمكم وتشجيعكم الآن. هذا يعني لي الكثير، الابتكار هو علاجي.. رغم أنني أعتقد أنني أدفع ساب (زوجتي) للجنون».

    وكان الممثل البريطاني قد أكد يوم الاثنين الماضي إصابته بفيروس كورونا، وحث المواطنين على الالتزام بدعوة الحكومة إلى التباعد الاجتماعي.

    وقال ألبا في مقطع فيديو لمتابعيه على موقع «تويتر»، وعددهم 7ر2 مليون شخص: «أنا بخير.. لم تظهر علي أي أعراض.. لقد خضعت للفحص لأنني أدركت أنني تعرضت لشخص اتضحت إصابته».

    وأضاف سابقاً: «امكثوا في منازلكم أيها الناس وكونوا واقعيين».

    طباعة