زوجة جوني ديب السابقة تعترف: نعم ضربته

جوني ديب وآمبر هيرد. أرشيفية

كشفت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية عن تسجيل صوتي للممثلة آمبر هيرد تعترف فيه بضربها زوجها السابق النجم جوني ديب، ونشرت الصحيفة التسجيل الذي حصلت عليه من مصادر خاصة ومدته ساعتان.
ويبين التسجيل الذي نشر حدة الخلافات الزوجية التي كانت بين الطرفين، بعكس الصورة التي حاولا تقديمها أمام الجمهور. وكانت آمبر هيرد تتحدث في التسجيل، مقدمة اعتذارها عن فعل الضرب، غير واعدةٍ بعدم قيامها بتكرار هذه الفعل، فيما كان يحاول ديب امتصاص الخلاف، وتقليص تبعات الأزمة.
وأكدت «ديلي ميل» أن هذه التسجيلات من هاتف جوني ديب، وتأتي ضمن الوثائق أرفقت في القضية التي رفعها ضد آمبر بتهمة التعنيف المنزلي.
يذكر أن الثنائي قد رفعا الكثير من القضايا والاتهامات المتبادلة في أروقة المحاكم، بعد أن طلبت آمبر الطلاق من ديب، متهمة إياه بتعنيفها، ليرفع في المقابل دعوى بالتشهير ويتهمها بإساءة معاملته.

طباعة