استئناف دبي تبرئ الجسمي وتقضي بحبس وإبعاد مريم حسين

في خطوة نالت ردود أفعال واسعة عبر الفضاء الرقمي وبعد أكثر من عامين في أورقة المحاكم، قضت محكمة استئناف دبي ببراءة الإعلامي الإماراتي صالح الجسمي في قضية السب المتبادل والتشهير مع الفنانة المغربية مريم حسين، فيما قضت بحبس الأخيرة شهرا يليه الإبعاد.

وقال الجسمي عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر": "أسدل اليوم الستار على القضية التي استمرت تقريباً لأكثر من سنتين وأسبوعين"، مضيفاً، "أشكر كل من وقف بجانبي وساندني وشكراً لقضاء الإمارات النزيه، "

فيما نشرت مريم حسين عبر حسابها الخاص على تطبيق" انستغرام" مقتطفات من الفيديو الذي أثار القضية،

على صعيد متصل، دخلت الفنانة الإماراتية أحلام الشامسي على خط الأزمة التي جمعت الإعلامي الإماراتي بالممثلة مريم حسين، مبدية نوعاً من التعاطف الإنساني مع حالة الأخيرة ووضعيتها الاجتماعية.
 

 

طباعة