أول مصور تلفزيوني إماراتي يروي مسيرته

    بمناسبة اليوم الوطني الـ48 للدولة، استضاف مركز جمعة الماجد للثقافة والتراث المصور سالمين السويدي، أول مصور تلفزيوني إماراتي، خلال الجلسة التي نظمها المركز أمس حول الكتاب الذي أعده علي الشريف تحت عنوان: «عكوس سالمين».

    وتحدث سالمين عن بداياته في التصوير وعمله في التلفزيون، إذ وثّق بعدسته الكثير من الأحداث المهمة خلال عمله في تلفزيون الكويت من دبي، وتلفزيون أرامكو في الظهران، وتلفزيون أبوظبي وتلفزيون الشارقة.

    من جهته، تناول الشريف وهو مصور توثيقي وجامع للصور التي تتعلق بدولة الإمارات والوطن العربي عن الصدفة التي جمعته بسالمين ليطلع بعدها على مجموعته الضخمة من الصور القديمة ليبدأ العمل على توثيقها وترتيبها وكان أول ثمرة لهذا العمل هو كتاب «عكوس سالمين» الذي يضم عشرات الصور القديمة، منها صور الآباء المؤسسين للاتحاد، وصور للأحداث والأماكن والمناسبات، وصور تلفزيون الكويت الذي كان يبث من دبي، وتعود إلى سنة 1969، وصور الاحتفالات بالأعياد والكشافة وبعض مناطق دبي القديمة وباقي الإمارات وأصدقاء سالمين.

    يشار إلى أن الجلسة أدراتها رئيسة قسم الثقافة الوطنية بمركز جمعة الماجد، وحضرها جمع من موظفي المركز وعدد من المهتمين.

    طباعة