محمد رمضان.. نمبر ون "عارياً" أمام بلاغ سمير صبري

    بعد إحياء الفنان محمد رمضان، حفلاً موسيقياً يوم الجمعة الماضي، أطلق عليه «أقوى حفل بمصر»، تقدم المحامي المصري سمير صبري، ببلاغ للنائب العام، ولنقابتي المهن التمثيلية والموسيقيين، ضد الفنان محمد رمضان، لخلعه ملابسه على المسرح وظهوره عارياً في الحفل الغنائي.

    وأحيا رمضان الحفل على مسرح المنارة في منطقة التجمع الخامس بالعاصمة المصرية القاهرة، وأدى خلاله عدداً من أغنياته، ومن بينها: «نمبر ون» و«مافيا» و«فيروس»، وخلع ببعض الاستعراضات ملابسه تماشياً مع فريق الراقصين الذي صاحبه طوال الحفل.

    وطالب المحامي بإحالة رمضان للمحاكمة الجنائية، وناشد نقابتي المهن التمثيلية والموسيقيين باتخاذ الإجراءات المنصوص عليها لارتكاب الفنان مخالفات نقابية، ودعم سمير صبري بلاغه بصور وفيديوهات من الحفل.

    وقال المحامي في بلاغه: «بتاريخ 29 مارس خرج علينا محمد رمضان بحفل غنائي وظهر على مسرح ساحة المنارة بالتجمع الخامس عارياً لفقرات عديدة من الحفل، وجميع من كانوا في الحفل هم شباب من المفترض أنهم خيرة الوطن ظلوا يتمايلون ويتراقصون على الأنغام الصاخبة».

    وأضاف: «هذه ليست هي المرة الأولى التي يقوم بها رمضان بذلك الفعل وقد دأب في العديد من أغانيه وأعماله الفنية التي ظهر بها عارياً وبصورة بلطجي وكل من يشاهده يريد أن يفعل ما يراه من مشاهد ضرب وقتل وحرق دون مبال بتلك الفئة العمرية التي تشاهده والتي يعمل المبلغ ضده على أن يثبت في وجدانها صورته وأفعاله وإسفافه وسقطاته وأصبحوا يقلدونها دون فكر أو وعي مما يكون ما يفعله المبلغ ضده هو أشد خطراً من المواد المخدرة بل أصبح أكثر خطراً على المجتمع من الجرائم الإرهابية لما يحتويه المحتوى المسف الذي يقدمه».

    ومن المنتظر أن تبحث نقابة المهن الموسيقية ونقابة المهن التمثيلية بلاغ المحامي بعد أن يرى النائب العام الإجراءات المناسبة والتحقيقات وتحديد موعد النظر بالبلاغ.

     

    طباعة