سوري يتسبب باحتجاز زوج انغام في مطار بيروت

    تعرض زوج أنغام الجديد الموزع الموسيقي احمد إبراهيم إلى التوقيف والاحتجاز في مطار بيروت عند وصوله من للقاهرة لتسجيل حلقة مع الإعلامي نيشان من برنامج «توأم روحي» برفقة زوجته انغام.

    وأوضح احمد ابراهيم أن التوقيف كان لاجراء بعض التحريات بسبب تشابه اسمه مع شخص اخر سوري مطلوب. وأكد إبراهيم ما يقال عن احتجازه وقال ان الامر مجرد تحريات وهي إجراءات امنية قد تحدث مع أي شخص.

    واستضاف الإعلامي نيشان إبراهيم وانغام في حلقة خاصة لبرنامج رمضاني جديد وكانت الحلقة تدور حول ألبوم انغام الجديد «حالة خاصة» الذي شارك فيه إبراهيم بتوزيع 6 أغنيات. كما تحدث إبراهيم وانغام عن قصة حبهم التي تكللت بالزواج وتفاصيل جديدة عن علاقاتهما تحكى لأول مرة.

    وبعد انتشار مقطع من البرنامج على مواقع التواصل الاجتماعي وفيه يطلب المذيع نيشان من انغام وإبراهيم كلمة للجمهور فيقول الاثنان جملة واحدة وهي «حبوا واتعلموا ازاي الحب».

    وقد اثار هذا المقطع عاصفة من الهجوم على مواقع التواصل الاجتماعي حيث وصف البعض ما يحدث بانه استفزاز خاصة انها المرة الأولى التي تظهر انغام مع زوج لها بشكل رسمي وتتحدث في أحد البرامج، بالإضافة لانها تزوجته وهو مازال متزوجا من سيدة تدعى ياسمين عيسى وهي ابنة شقيقة المخرج طارق العريان وتربطها صداقة وقرابة ونسب مع المطربة أصالة.

    وحاول جمهور أنغام الدفاع عنها بحجة أنها لم تخطئ وتزوجت شخص أحبها وليس ذنبها أن هناك قصة حب نشأت بينهما. بينما هاجمها اخرون بسبب قبولها الزواج من متزوج والتسبب في انهيار اسرة خاصة أن زوجة إبراهيم الأولى رفعت دعوى طلاق ضده بعد اعلان زواجه من أنغام ودخلت المستشفى في حالة حرجة بعد أن أصيبت بصدمة عصبية بسبب زواج زوجها من انغام. وقالت في تصريحاتها إنها كانت تشك في الامر لكن إبراهيم كان يؤكد أن الموضوع مجرد زمالة وعمل لا أكثر حتي فوجئت بالخبر الذي اكد كل شكوكها ومخاوفها وبناء عليه قررت الطلاق وفتحت النار على أنغام.

    طباعة