آخر ما كتبته مي سكاف قبيل وفاتها المفاجئة في باريس

تركت الفنانة السورية، مي سكاف" 49 عاما "على صفحتها في موقع "فيس بوك" :" لن أفقد الأمل … لن أفقد الأمل .. إنها سوريا العظيمة وليست سوريا الأسد"، ويرجع تاريخ هذه الجملة الى يوم السبت الماضي.

وكشف مصدر مقرب من مي لـ "الإمارات اليوم" أنها عانت في الفترة الاخيرة من مرض نادر، غيبها عن التواصل مع العالم الخارجي فترة من الزمن، وأثّر على ذاكرتها، ولكنها تعافت من بعده، وعادت إلى طبيعتها، مشيرا إلى أنه لم يكن معروفا عنها أنها مصابة بأي مرض آخر خصوصًا في الفترة الأخيرة.

وأكدت المصادر المقربة من الفنانة السورية، مي سكاف، أن المعلومات الأولية تشير إلى وفاتها جرّاء نوبة قلبية، في مقر إقامتها في العاصمة الفرنسية باريس.

يذكر أن مي سكاف من مواليد دمشق 1969، درست الأدب الفرنسي في جامعة دمشق، وبدأت مشوارها الفني عام 1991.